قبلات و عناق لوزير بالمملكة
قبلات و عناق لوزير بالمملكة

فى سياق عرض الصور الخاصة به حيث اعتذر الوزير البريطانى لخرقه قواعد التباعد الاجتماعي.. قائلا "أنا آسف جداً" و أدق التفاصيل فى التالى .

في أعقاب عرَض لقطات فاضحة له مع مساندته بوضع حميم ضِمن مكتبه في الوزراة، رِجل وزير الصحة الإنجليزي لقي حتفه هانكوك الجمعة اعتذاره، معتبرا أنه أخل "بقواعد التباعد الاجتماعي: "التي فرضتها إدارة الدولة في حضور وباء كوفيد 19!".

وأقر بأنه انتهك نصائح التباعد الاجتماعي، بعدما أصدرت واحدة من صحف "التابلويد" والفضائح صورة له وهو يقبل ويحتضن جسيمة معاونيه في مكتبه.

مثلما صرح في خطبة مقتضب "أعترف بأنني انتهكت تعليمات التباعد الاجتماعي في تلك الأحوال، لقد خذلت الناس والمواطنين.. أنا آسف بشكل كبير".

سوى أنه لم ينشر استقالته، إلا أن شدد أنه متواصل في عمله، "لإخراج البلاد من الحالة الحرجة الصحية، مناشدا حماية وحفظ ميزة أسرته، مشددا حتّى ما جرى "موضوع شخصية".

وقد كانت صحف بريطانية عرضت في مرة سابقة اليوم صوراً فاضحة للوزير مع مساندته جينا كولادانجيلو، البالغة من السن 43 عاماً، والتي وظفها العام الفائت، في الوقت الذي كان آفة Covid 19 يجتاح البلاد.

قبلة وعناق في أروقة الوزارة

ورصدت كاميرات الرصد بوزارة الصحة هانكوك وجينا في وضع خادش ذات واحد من أروقة الوزارة، وفق ما صرحت مجلة "ذا صن" الإنجليزية.

مثلما أعلنت اللقطات الوزير وهو يقبل إعانته أثناء الدوام، وطوال ساعات الجهد المعترف به رسميا، الشهر السالف، حالَما كانت المملكة المتحدة ما تزال تقاوم الكارثة.

والتقطت الصور خاصة به  وهو يحتضن جينا ،أثناء  الساعة الثالثة ظهراً في الـ6 من شهر  أيار الفائت، بينما كانت كمطقة "وستمنستر " منشغلة بالانتخابات المحلية.

إساءة استعمال المال العام

يشار إلى أنه هانكوك خصص جينا في أيلول السالف، كمدير غير تنفيذي، ما جعلها عضواً قوياً في مجلس منفعة القسم.

وتصدرت عناوين الصحف وقتها، إذ لم يكن هنالك لائحة عام للتعيين، وقد كان من المعتزم أن يكون راتبها الشهري خمسة عشر ألف  جنيه إسترليني .


ذكر أنها ليست أول مرة التي يُتهم فيها وافته المنية بإساءة استعمال الملكية العام مع احتدام ورطة  وباء كورونا Covid 19، حيث في وقت سابق له أن عطاء جاره الفائت عقداً مربحاً بسعر الملايين للمساعدة في تصرف امتحانات كوفيد 19، على على الرغم من عدم تمتعه بأي خبرة سابقة في ذلك الميدان.

وقبل 48 ساعةٍ ظهرت الملكة الإنجليزية إليزابيت وهي تصفه بالرجل المسكين، أثناء مؤتمر مصور قليل وجوده الحصول مع رئيس مجلس الوزراء  بوريس جونسون، ملمحة إلى تفاؤله المبالغ به وغير الدقيق بشأن الحالة الحرجة الصحية في البلاد بسبب Covid 19.