تصاعد التوتر أوكرانيا تقر بضرب قواعد روسية في شبه جزيرة القرم
كييف تعلن إطلاق صواريخ على شبه جزيرة القرم (أرشيفية)

اعترف رئيس أركان القوات المسلحة الأوكرانية، فاليري زارديني، خلال تصريحات لة اليوم الأربعاء لأول مرة بأن روسيا نفذت ضربات صاروخية ضد القواعد العسكرية الروسية في شبه جزيرة القرم، التي ضمتها روسيا، في أغسطس / آب، وهدد بمواصلة هذه العمليات.

وفي مقال نشرته وكالة أنباء Ukrinform الحكومية، كتب أن أوكرانيا "شنت بنجاح هجمات صاروخية على القواعد العسكرية للعدو، وخاصة مطار ساكي".

وفي سياق متصل فقد أسفر انفجار في هذا المطار الروسي في شبه جزيرة القرم مطلع آب عن مقتل شخص وإصابة آخرين وتدمير ذخيرة استخدمها سلاح الجو.

وفي ذلك الصدد فلم تعلن كييف رسميًا مسؤوليتها عن هذا الهجوم، ولا عن هجوم آخر أصاب مستودع ذخيرة في شمال شبه جزيرة القرم بعد أيام.

وفي غضون ذلك فقد ذكرت وكالة فرانس برس أن "مهمة الجيش الأوكراني حتى عام 2023" هي أن تواصل موسكو "تغيير المعركة" في شبه جزيرة القرم، حيث يوجد "تركيز هائل للقوات" المستخدمة في الحرب.

من جانبة فقد دعا مسؤول أوكراني كبير، نادرًا ما تحدث إلى وسائل الإعلام، أنصار أوكرانيا الغربيين إلى إرسال المزيد من الأسلحة بعيدة المدى. وأوضح أن صواريخ كروز الروسية يصل مداها الأقصى إلى 2000 كيلومتر، في حين أن مدى الصواريخ العسكرية الأوكرانية لا يزيد عن 100 كيلومتر.