التخطي إلى المحتوى
مشاهد مرعبة بتكدس المئات من الأفغان الفارين داخل طائرة بعد سيطرة حركة طالبان على الحكم
الأوضاع الأخيرة فى أفغانستان

من خلال الاوضاع التى تتعرض لها دولة أفغانستان بعد سيطرة حركة  طالبان حيث توضح  صورة صادمة لفرار مئات المواطنون  الأفغان من مختلف الفئات و النوع فى العاصمة  كابل على متن طائرة عسكرية أمريكية تقلهم للخارج .

من خلال الاحداث المثيرة التى تتعرض لها البلاد و المدن الأفغانية حيث تعد هذه واحدة من أكثر الصور التى تلقى الرعب فى قلوب الاشخاص منذ استيلاء حركة طالبان على أفغانستان و التى قد ظهر فيها على خلفية احتشاد مئات المواطنين الأفغان على متن طائرة شحن عسكرية أمريكية فارين من كابل.

فرار المئات و الآلاف من مواطنى أفانستان بعد سيطرة حركة طالبان عليها

و فى سياق متصل حيث أن الوجوه تنظر إلى الأعلى نحو الكاميرات و التى قد أوضحت ان غالبية الفارين من الرجال وهناك القليل من النساء و القليل من الأطفال، تعبيرات وجوه يشوبها مزيج من القلق و ربما بعض الراحة و السكون إمكانية خروجهم من المدينة و البلد الأفغانى .

و تمت الحصول الصورة من موقع التحليل الدفاعي الأمريكي، ديفنس وان Defense One، ولم تستطيع بي بي سي من التأكد منها.

و من خلال ما أورده الموقع عن طريق النقل عن مسؤول أمريكي قوله إن مواطنون أفغان، كانوا مصابين بالذعر و الهبع ، صعدوا الأحد فوق منحدر التحميل الخاص بطائرة شحن تابعة للولايات المتحدة الامرريكية من طراز ( سي - 17 غلوبماستر)، لكن الطاقم قرر أنه من الأفضل الإقلاع بدلا من إجبارهم على الترجل من الطائرة خارجاً .

و من خلال الاحصائية التى أفادت على بلوغ عدد من كانوا على متن الطائرة 640 رجل و إمرأة و طفل ، وهذا العدد يدخل ضمن أكبر الحمولات البشرية التي نقلها هذا النوع من الطائرات على مر التاريخ .