الصحة تعلن أول وفاة بشرية بفيروس "هربس ب القردي" الفتاك أخطر من كورونا  و تفصح عن اعراضه 
الصحة تعلن أول وفاة بشرية بفيروس "هربس ب القردي" الفتاك أخطر من كورونا  و تفصح عن اعراضه 

أول حالة وفاة :- الصحة تعلن حالات الاصابة فيروس "هربس ب القردي" الفتاك أخطر من كورونا  و تفصح عن اعراضه .

أعلنت وزارة الصحة اليوم على تسجيل أول حالة وفاة بسبب فيروس "هربس ب القردي" و اليكم تفاصيل الاحصائية .

مات دكتور بيطري في بكين عقب إصابته بفيروس "هربس ب" (الفيروس القردي B)، وهي أول حالة من الاصابات  آدمية بذاك الفيروس.

وأفصحت الصين، يوم الاحد، موت الدكتور نتيجة لـ إصابته بفيروس "القرد ب.Monkey B Virus"، الذي يسمى ايضاً "فيروس هربس ب القردي"، وهي أول حالة من بين حالات الاصابة و التى قد  أصبحت أول حالة وفاة  إنسانية به.

وتحدث المقر الصيني لإحكام القبضة على الأمراض والوقاية منها، إن الدكتور المتوفى فسر قردين ميتين في آذار/ مارس المنصرم، وبعد شهر ظهرت عليه مظاهر واقترانات مثل الغثيان والقيء، قبل أن يجمع الباحثون عينات من سائلة النخاعي ويكتشفوا أنه قد أصيب  بالفيروس، من ما هور مورودًا لصحيفة "جلوبال تايمز".

وقالت الجريدة إن الدكتور البيطري طلب العلاج في مجموعة من  مستشفيات، غير أنه لقي حتفه في الخاتمة في 27 أيار/مايو.

واستطردت أنه لم تكن هنالك حالات اصابات  قاتلة أو حتى جلية سريريًا بذاك الفيروس في الصين من قبل، ومن ثم فإن وضعية الدكتور البيطري تجسد أول وضعية إصابة آدمية به، تم تحديدها في الصين.

من الممكن أن ينتقل الفيروس، الذي تم عزله في المنشأ عام 1932، من خلال الاتصال المباشر ومن خلال إفرازات الجسد.

وعلى أثر مصرع الدكتور البيطري، كثيفّفت الصين ملاحظة و مشاهدة  قرود المكاك المختبرية والموظفين المتواجدين  العاملين مع القرود.