الصحة تعترف بتحوره في جسدها 30 مرة.. شفاء مريضة إيدز من « فيروس كورونا»
الصحة تعترف بتحوره في جسدها 30 مرة.. شفاء مريضة إيدز من « فيروس كورونا»

أعلن الصحة و فريق البحث على هذا التقرير الصادم و مفرح فى نفس ذات الوقت الى كافة المواطنين و الوافدين من خلال السياق النصى القادم .

أعلن باحثو في جنوب أفريقيا شفاء مصابة بفايروس قلة تواجد المناعة الآدمية (الإيدز) من فيروس كورونا المتسبب فى كوفيد 19 ، على الرغم من تحول الفايروس المستجد في نطاق بدنها لأكثر من ثلاثين مرة.

 ووفق  ما صدر من DW الألماني (يوم السبت) : حيث  أعرب باحثو جامعة كوازولو ناتال في ديربان خبطة سيدة في جنوب أفريقية تصل 36 عاماً بفايروس كوفيد 19 في أيلول 2020، وشهدت  خلال الفترة الفائتة تحورات لم تحدث قبل ذلك للفايروس في بدنها، وعلى الرغم ذاك شفيت كليا منه.

و صرحّت مجموعة فريق  البحث: «تتيح نتائج موقف تلك السيدة التي خضعت لدراسة مطولة، وأفشت نتائجها على موقع medRxiv.org، أول دليل حقيقي إلى أن السقماء الذين أصيبوا بفايروس ندرة المناعة الإنسانية غير المعالج يملكون جهاز مناعي هزيل يتيح لفايروس كوفيد 19 بالتحور إلى تغيرات قاتلة من الممكن أن تنتشر للآخرين».

و فى سياق متتالى حيث أشير إلى أن المريضة  المصابة قد تم تشخيصها بمرض الإيدز عام  2006، حيث ان الأطباء لم يستطيعوا فرض السيطرة على الفايروس بالعلاج الكلاسيكي المضاد للفايروسات، حيث كانت عندها معدلات هابطة بشكل كبير من خلايا CD4 + T، التي تعين الجسد على إصدار الأجسام المضادة، وتعاون خلايا CD8 + T على قتل الخلايا المصابة بفايروس كوفيد 19.