الصحف الانجليزية تحتفل بالفرعون المصري محمد صلاح بعد حماية مشرد من ايدي شباب طايش
الصحف الانجليزية تحتفل بالفرعون المصري محمد صلاح بعد حماية مشرد من ايدي شباب طايش

محمد صلاح ينقذ عجوز مشرد من ايدي شباب قامو بتعذيبة يلعب الفرعون المصري في نادي ليفربول ليس جديدة علية هذا التصرف ولكن معتاد عليه ويرجع هذا الي المكان الذي ترعرع فية وكبر وعلي حسب دينه ونص الرسول صل الله علية وسلم ليس منا من لم يوقر كبيراً.

تحتفي الصحف الانجليزية بانقاذ محمد صلاح لعجوز مشرد

احتفلت الصحف الإنجليزية بإيماءة محمد صلاح الإنسانية لإنقاذ رجل بلا مأوى بعد أن تعرض للتنمر من قبل مجموعة من الشباب بعد أن حاول لاعب مصري مضايقة رجل مسن في محطة وقود بالقرب من أنفيلد رود ، حيث وصفوا نجم ليفربول بأنه البطل الحقيقي بعد إنقاذ الرجل المسن  من طيش الشباب.

منصة جول محمد صلاح بطل الواقع

ذكر منصة جول عن صلاح بأنة "بطل الواقع" الذي حمي مشردًا من مضايقة مجموعة الشباب ، وذكر إنه حدث في نفس الليلة التي تغلب فيها ليفربول على أرسنال 3/1 في الدوري الإنجليزي الممتاز.

لعب محمد صلاح 90 دقيقة كاملة في تلك الليلة في ملعب أنفيلد وهذا التصرف ياتي دائما من اصحاب القلوب الرحيمة.

صحيفة ميرور ورمية صلاح


وأشادت صحيفة ميرور عن رمية محمد صلاح دورًا كبيرًا خارج الملعب بعد أن أنقذ ديفيد كريج المشرد من تعرضه لمضايقات من قبل مجموعة من الشباب في محطة وقود بالقرب من مدينةأنفيلد".

صحيفة وديلي ستار

نددت وديلي ستار : "تم الترحيب بمحمد صلاح باعتباره بطلًا حقيقيًا بعد تدخله لمنع مضايقة رجل مشرد"، وأوضحت أن الفرعون كان يستقل سيارة بينتلي عند تعرض العجوز للمضايقات ونزل منها لإنقاذه وأعطي له الأموال.

العجوز المشرد ديفيد كريج

وذكر العجوز المشرد "ديفيد كريج" لصحيفة "صن" البريطانية إن "صلاح تدخل وأنقذه من الشباب الذين كانوا يتنمرون علية، عبر التحدث معهم وتوجيه بعض الكلمات السخرية.

تصريحات المسن لصحيفه بريطانية

واوضح المسن فى تصريحات للصحيفة البريطانية: "صلاح كان رائعاً مثلما هو مع ليفربول على أرض الملعب"، معرباً "حين سمع هؤلاء الصغار يصرخون فى وجهى التفت إليهم وقال "من الممكن أن تصبحوا مثله خلال سنوات قليلة".

محمد صلاح يعطي العجوز المشرد اموال

وبين العجوز المشرد "كنت على يقين أنني لا أهذي حين قام صلاح بمنحي 100 جنيه إسترلينى، إنه أسطورة متكاملة"، مضيفا "صلاح توجه الى ماكينة الأموال، حيث شاهد ما حدث، صلاح هو البطل الحقيقى فى أعينى الآن، وأريد أن أشكره".