اليوم الخميس الموافق ١٩ / ١١ / ٢٠٢٠ حيث يخرج علينا كل يوم بجديد من باراك أوباما بعد انهاء كتابته  لمذكراته " ارض الميعاد ". ...

 

بالمتابعة المستمرة حيث  كشف الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، في مذكراته الجديدة "أرض الميعاد"، عن رأيه في الرئيس المصري الراحل، حسني مبارك، وكذلك عن تلقيه مجوهرات من المملكة العربية السعودية وتلك من ابرز الموضوعات .

و بالمتابعة للحدث حيث كتب في مذكراته بحسب وكالة "فرانس برس" أنه بعد لقائه بالرئيس المصرى السابق حسنى مبارك في عام 2009، في العاصمة المصرية القاهرة "أصبح لديه انطباع سيصبح مألوفا جدا في تعامله مع الحكام المستبدين المسنين كبار السن ، وهو أنهم منغلقين على أنفسهم داخل قصورهم، وكل تفاعل لهم يكون من خلال الموظفين المتعصبين والمذلين الذين يحيطون بهم، و المرائين و المنافقين  كما أنهم غير قادرين على التمييز بين مصالحهم الشخصية ومصالح بلادهم و ما تربو اليه ".

و في النظر للحدث من نفس الرحلة التي قام بها في عام 2009، قال أوباما إنه زار المملكة العربية السعودية حينها ، وبحسب وكالة "فرانس برس"، فقد "ترك باراك اوباما الرئيس السابق للولايات المتحدة الأمريكية  انطباعا قاتما عنها وفصلها الصارم بين الجنسين والأعراف الدينية".

و فى كتاب ارض الميعاد كتب أوباما أنه صُدم من الشعور بالقمع والحزن الذي يولده مثل هذا المكان الذي يمارس الفصل بين الاجناس و الاطياف ، وقال: "كأنني دخلت فجأة إلى عالم كانت فيه كل الألوان صامتة".

كما تابع حديثه حيث  كشف الرئيس الأمريكي السابق أوباما  أن القصر الملكي حاول منحه مجوهرات فاخرة وقت زيارته فى تلك الفترة .