أندلاع أعمال عنف بنيجيريا واشتباكات بعد اعتقال زعيم جبهة المعارضة
أندلاع أعمال عنف بنيجيريا واشتباكات بعد اعتقال زعيم جبهة المعارضة

فى النظر فى الاحداث الملتهبة و التى امتدت الى الخطف و القمع سنسرد فى محتوى المقال التالى الاحداث المؤسفة التى وقعت قبيل قليل .

 

العالم ذلك الفجر.. اندلاع ممارسات وحشية في أعقاب رجوع طالبات نيجيريات إلى عائلاتهن من الخطف.. اشتباكات في السنغال حتى الآن اعتقال قائد قوى المعارضة.. فندق الجليد الكندى يبهر العالم بأحدث صيحات الموضة .

شهد العالم فى الساعات الاولى من صباح اليوم  ، الكمية الوفيرة من الوقائع المأمورية، وهو الذي أبرزته عدسات الكاميرات، ويوفر "اليوم الـ7"، تقريرا مصورا بأهم لقطات وصور العالم طوال ذاك الغداة التي تم تسجيلها بمجموعة من الصور.

اشتباكات فى السنغال في أعقاب اعتقال قائد المقاومة

اندلعت اشتباكات بين أنصار المعارض السنغالى عثمان سونكو المشتبه به بالاغتصاب مع شخصيات أجهزة الأمن فى العاصمة دكار، وطارد الجدال عثمان سونكو نتيجة لـ تقارير إعلامية تفيد بأن موظفة فى صالون تجميل قضت إليه اتهامات بالاعتداء فوق منها.

وحسب صور بثتها وكالة رويترز، خسر حاصر عشرات المحتجين بيت سونكو ورشقوا ضباط قوات الأمن بالحجارة، إذ صرح أحدهم إنهم يودون فى أرسل برقية ذات بأس إلى الرئيس ماكى سال مفادها إنهم لن يقبلوا التضحية بسونكو مثلما تصرف مع متنافسين آخرين، حيث أنهم يعتبرون سونكو بكون إرث ثقافيًا وطنيًا يحمل مشروعًا اجتماعيًا لإخراج السنغال من مأزقها، مضيفًا أنهم لن يقبلوا تكميمه أو ترهيبه أو اضطهاده مثلما وقع مع آخرين.

وطارد الجدال عثمان سونكو قائد حزب باستيف المعارض البالغ من السن 46 عامًا نتيجة لـ تقارير إعلامية تفيد بأن موظفة فى صالون تجميل أمرت إليه اتهامات بالاعتداء فوقها، سوى أنه أنكر هذه الإدعاءات، وصرح إنها مؤامرة سياسية وضعها الرئيس.