فيروس كورونا ينتقل عبر الهواء
فيروس كورونا ينتقل عبر الهواء

أصبح فيروس كورونا خطر شديد في الوقت الحالي خصوصاً وان كشفت CDCP صباح اليوم الأثنين الموافق 19 أكتوبر 2020 ان فيروس كورونا ينتقل من خلال الهواء وليس من خلال الأسطح.

المراكز في الولايات المتحدة الأمريكية الخاصة بمكافحة الأمراض والوقاية منها CDCP في الولايات المتحدة الأمريكية كشفت صباح اليوم عن توصياتها الصحية المنشورة من خلال موقعها الإلكتروني للكي تحذر من أن بعض أنواع العدوى ومنها مرض كوفيد 19 الناجم عن فيروس كورونا يمكن أن تنتقل في قطرات رذاذ صغيرة وجزيئات يمكن أن تطفو في الهواء لدقائق أو ساعات وأنّ الطريقة الرئيسية لانتقال العدوى تبقى قطرات الرذاذ التنفسية من مختلف الأحجام والتي ينثرها المصاب عند العطس والسعال والغناء والكلام والتنفّس.

وفي سياق متصل فقد بينت واظهر مراكز CDCP أن الأمراض التي تنتقل العدوى منها عبر الهواء بالإضافة إلى فيروس كورونا منها الحصبة، والجدري، والسلّ.

وتظهر مراكز CDCP على أن انتقال العدوى عبر أسطح ملوّثة من كوفيد 19 ليست طريقة شائعة لتفشّي العدوى من الوباء المميت.

وفي الوقت الحالي ساد الاعتقاد في البداية أن العدوى من فيروس كورونا تنتقل فقط من خلال ملامسة الأسطح الملوثة بالفيروس والمصافحة والتقارب الاجتماعى.

من جانبها فقد حث 239 باحثا وخبيرا في يوليو السابق ، منظمة الصحة العالمية على الإقرار بأن فيروس كروونا  ينتقل أيضا عبر الهواء.

وكشفت شبكة سكاى نيوز أن فيروس كوفيد - ١٩ يمكنه إصابة أشخاص يتواجدون بمسافة نحو مترين من الشخص المصاب، أو بعد مغادرته.

لكن التحديث الذي يأتي بعد 10 أشهر من بداية وباء فيروس كورونا يتفق مع دراسات تظهر أنّ هذا الفيروس وإن كان أقلّ عدوى من الحصبة، يمكن أن ينتقل أبعد من مترين.

وكانت مراكز CDCP تستبعد في تلك الفرضية واتفقت معها منظمة الصحة العالمية عند ظهور فيروس سارس أو كورونا 2.

ولم يطرأ أي تعديل لتوصيات مراكز CDCP وأهمها التباعد المادي، وضع الكمامات، غسل اليدين، تجنّب الأماكن المغلقة المكتظّة، وعزل المرضى.