متحور فيروس كورونا
متحور فيروس كورونا

صرح الدكتور أمجد الحداد استشاري الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، إن متحور فيروس Covid 19 المستجد "دلتا بلس" أفضى إلى سرعة انتشار الفيروس بشكل ملحوظ بشكل كبير، إذ شددت الأبحاث الأوربية أنه بنهاية آب القادم سوف يكون المتحور "دلتا" هو السائد في العالم بمعدل 80%.

وأزاد الحداد، في إفادات خاصة لـ"الشروق"، أن تحول الفيروس يجيء نتيجة بطء نهج التطعيم، لافتا على أن اللقاح لا يقي من السحجة بمقدار مائة%، غير أنه يقي من الدخول في مظاهر واقترانات خطيرة، فكمثال على هذا في المملكة المتحدة على الرغم من ازدياد نسبة التطعيمات، سوى أنه بدأت حالات الكدمة متواضعة، ونسبة دخول المستشفيات وحالات الوفاة ضئيلة جدا.

ولفت الحداد حتّى مفعول الأمصال سوف يكون فعالا وقتما يشطب التطعيم على نحو متواز في كل البلاد والمدن، إذ تقوم أمريكا وانجلترا وروسيا بتطعيم أضخم مجموعة من مواطنيها، فيما نجد أن ثمة دول مثل الهند والبرازيل وغيرها من الدول متأخرة جدا في التطعيمات، لأن تلك الدول –الهند والبرازيل– سيظهر عندهم متحورات عديدة للفيروس قد لا يمكن لها الأمصال المتاحة هذه اللحظة الهيمنة فوق منها.

وأشار الحداد على أن جمهورية مصر العربية نهضت في ذلك المسألة بخطوة وظيفة بشكل كبير يقتضي أن تحذو جميع الدول حذوها، وهي صناعة الأمصال في جمهورية مصر العربية، عوضا عن الانتظار لتوريد الأمصال من الخارج أو تأخر المؤسسات الصانعة في إستيراد الأمصال، وستقوم جمهورية مصر العربية بتصدير الأمصال الي الدول المتاخمة، حتى الآن الاكتفاء الذاتي من الأمصال.

وتابع الحداد أن صناعة الأمصال في جمهورية مصر العربية وتوفيرها للمواطنين، سوف يساعد على تسريع نسبة تقدم التطعيم في جمهورية مصر العربية، وذلك الموضوع سيؤدي الي عدم تحول الفيروس، لكن سيضعف الفيروس ويأتي ليصبح فيروس موسمي مثل الانفلونزا.

وشدد الحداد أن المظاهر والاقترانات الجانبية للقاحات طفيفة بشكل كبير وصرح لعدد محصور في بدل ملايين الأمم التي تسلمت التطعيمات، لافتا إلى أنه في جمهورية مثل النمسا أوقفوا التطعيمات بسبب أن فرد فرد وقع له مظاهر واقترانات في ذراعه، وذلك الموضوع غير دقيق، لأن العالم يتعامل مع مصيبة ذائع في كل البلاد والمدن، وإيقاف التطعيمات إعتبارا لظهور مظاهر واقترانات على وضعية واحدة تسلمت اللقاح، ولم يثبت في أعقاب إذا كانت الرض من اللقاح أم لا فهذا مرسوم غير سديد، ويؤخر نسبة تقدم التطعيمات التي تحاول جميع البلاد والمدن إليها لإتيان مناعة القطيع.

وأشار الحداد إلى أنه يؤْثر تنفيذ اللقاح حتى الآن الإنتعاش من فيروس كوفيد 19 المستجد ب ثلاثة أشهر، ولذا للاستفادة من مناعة الاصابة التي تتواصل حتى ثلاثة أشهر، ثم إنتهاج اللقاح عقب ختام المناعة.

ولفت الحداد الي فيروس Covid 19 المستجد لم يقتصر علي العدوي ليس إلا، لكن ظهرت فطريات نتيجة الإسراف في دواء فيروس Covid 19 مثل الفطر الأسود والأبيض والأخضر، ولذا الفطر يصيب الشخصيات ضعيفي المناعة، الذين يملكون سكري غير منتظم أو مرض خبيث أو فيروس ندرة المناعة "الإيدز".