وزارة التموين المصرية
وزارة التموين المصرية

فى بشارة سارة و مبادرة رائعة حيث أعلنت الوزارة على الإقرار على زيادة معد الحد الادنى فور بداية الشهر القادم .

بشرى سارة.. «وزارة التموين» ترفع الحد الأدنى للإمكانية فى إصدار و إستخراج البطاقات لـ2400 جنيه أول شهر يوليو التالى .

تبدأ وزارة التموين والتجارة الداخلية، أول تموز الآتي، تزايد الحد الأقل المقبول للدخل الشهرى لتنجيم كروت التموين الذكية الحديثة للمرة الأولى للفئات الأولى بالإعتناء إلى 2400 جنيه عوضا عن 1500 جنيه، حيث يحق للفرد الذي يتقاضى دخلا كل شهر 2400 جنيه أو أصغر أن يستخرج كارت تموين ذكيية له بحد أعظم وأكبر أربعة شخصيات في البطاقة، وايضا لمن يتقاضى معاش حتى 1500 جنيه بدءا من خاتمة الأسبوع القادم أول يوليوـ في حين يكمل حالا تنجيم البطاقات للفئات الأولى بالمراعاة لمن يكتسب دخل شهرى حتى 1500 لاغير ومعاش حتى 1200 جنيه، وأنه في طليعة الشهر الآتي سوف يتم مبالغة الحد الأقل المقبول للدخل والمعاش من أجل الإتساع في مظلة الحراسة الاجتماعية وتوفير وإتاحة تنقيب البطاقات للفئات الأكثر احتياجا.

وجددت وزارة التموين والتجارة الداخلية التأكيد على المدنيين أصحاب البطاقات التموينية، طوال تقدمهم بطلبات من أجل الاستحواذ على الخدمات على يد موقع دعم جمهورية مصر العربية أو منفذ جمهورية مصر العربية الرقمية بوجوب توخى الحيطة طوال إلحاق المعلومات والحرص على دقة البيانات التي يقوم المدني بتسجيلها إلكترونى خاصة بشأن بإلحاق المواليد القريبة العهد أو تنقيب البطاقات أو إضافة القرينة المحرومة من العون وهى غير المحصورة على أي كارت تموين ذكيية بأن يحق لزوجها بإضافتها إلى بطاقته بنفس محددات وقواعد إضافة المواليد العصرية، وأنه في حال إثبات أي تزوير في أي خطاب من معلومات البطاقة سوف يكمل إزاحة البطاقة بشكل حاسم وايضاًً المساءلة الشرعية بالإدلاء ببيانات غير صحيحة في وثائق حكومية.

ويحدث تنجيم كروت التموين الذكية للفئات المستفيدة من معاشات الضمان الاجتماعى والسادات ومبارك وتكافل وكرامة والأرامل والمطلقات والمرأة المعيلة وأصحاب الأمراض العضال وذوى الإعاقات، ايضا القُصّر الذين ليس لهم عائل أو دخل متين لوفاة الأبوين، فضلا على ذلك تعدين بطاقات للعمالة الموسمية المؤقتة، والعاملين بالزراعة والباعة الجائلين وعمال التراحيل والسائقين والمهنيين والحرفيين من ذوى الأفعال الحرة أصحاب الدخول الصغيرة، والمتعطلين ومن في حكمهم والحاصلين على مؤهلات دراسية ومازالوا من دون عمل، بمقتضى بحث اجتماعى ودخل شهرى بحد أبعد 2400 جنيه كل شهر وأرباب المعاشات العاملين بالحكومة أو قطاع الإجراءات العام أو المختص المؤمن فوقه بحد أعظم وأكبر 1500 جنيه، والعاملين بالحكومة أو قطاع الممارسات العام أو القطاع المخصص المؤمن عليهم بحد أبعد 2400 جنيه.

مثلما أتاحت الوزارة، منفعة عصرية عن طريق مدخل جمهورية مصر العربية الرقمية، وهى توصيل كروت التموين الذكية إلى البيوت «ديليفرى»، إذ يقوم ذو المطلب باختيار منفعة توصيل البطاقة إلى البيوت بنظير ضرائب بـ23.5 جنيه سواء فيما يتعلق لتنقيب بطاقات بمقابل الفاسد والفاقد، وايضا البطاقات العصرية لمن ليست له بطاقة استنادا للشروط، وأنه فور الانتهاء من طباعة البطاقة في أعقاب التحقق من صحة معلومات ذو المطلب يشطب توصيل البطاقة إلى صاحبها.

وتواصل وزارة التموين في استقبال إلحاق رقم المحمول على موقع «مؤازرة جمهورية مصر العربية» لأصحاب بطاقات المستفيدين من نمط البضائع التموينية والخبز، ولذا في محيط الحذر والتدقيق على تسهيل وتوفير وإتاحة مختلَف الخدمات التموينية للمواطنين بيسر ويسر، وأن عدم إلحاق رقم المحمول على موقع «مساندة جمهورية مصر العربية» لن يكون ضارا أي مواطن أو مستفيد من نظام البضائع التموينية، غير أنه سيحرم المدني ذاته من عدد محدود من الميزات وهى توفير وإتاحة الاستحواذ على الخدمات التموينية إلكترونيا، مثل: تنقيب بطاقات مقابل الفاسد والفاقد وايضا تحويل المحافظة لأخرى أو إضافة مواليد أو البحث والاستفسار عن الحصيلة «، وأنه فور دخول ذو البطاقة على موقع «مؤازرة جمهورية مصر العربية» وكتابة رقم المحمول فإنه تحدث إعادة نظر الرقم مع الجهات المقصودة مباشرة، للتشديد على أن الرقم مسجل باسم ذو البطاقة عند مؤسسات المِحمول أو باسم واحد من شخصيات العائلة المقيدين على ذات البطاقة، وأنه في ظرف ظهر أن الرقم صحيح يشطب تسجيله لحظيا لصاحب البطاقة.