إطلاق مركز الطوارئ الأول في المسجد المكى بشأن كورونا
إطلاق مركز الطوارئ الأول في المسجد المكى بشأن كورونا

أعلنت الرئاسة العامة لشؤون  الحرمين الشريفين و بالتحديد فى المسجد الحرام انمكى ألى مرتادى و معتمرى البيت من المقيمين الوافدين و المدنيين على التالى .

 

دشنت الرئاسة العامة لأمور المسجد للحرام والمسجد النبوي بالترتيب مع التجمع الصحي في مكة المكرمة مقر الظروف الحرجة الأكبر بداخل الحرم المكي الشريف.

وشرح الرئيس التنفيذي لمستشفى أجياد للطوارئ والمشرف على مراكز الحرم الطبيب وائل بن نبيل عيد، أن إطلاق الترتيب يجيء للدلالة على الدور الناجع الذي تقدمه مثل تلك المراكز لخدمة الزائرين والمعتمرين وقاصدي المسجد الحرام طيلة العام .

 مؤكداً الرئيس التنفيذي لمستشفى أجياد أن ذاك المقر مجهز بكامل التجهيزات الطبيه الأساسية وتتواجد فيه عموم الأطقم الطبية القادرة على التناقل مع جميع الحالات بحسب أعلى المقاييس وسيعمل طوال 24 ساعة خلال أيام الأسبوع لاستقبال الحالات الطارئة التي تتم لزوار وقاصدي الحرم المكي الشريف.

وقد كان المدير التنفيذي للتجمع الطبي بمكة المكرمة الطبيب ديلشاد علي عباس يصاحبه الوكيل المعاون لأمور المسجد الحرام عبدالحميد المالكي دشنا المقر البارحة، وأكدا قابلية تلك المراكز والخدمات التي تُرِجل لرواد المسجد الحرام من معتمرين ومصلين بحسب الممارسات الاحترازية والإجراءات الوقائية والاشتراطات الصحية.