أعلنت شركة فيفوالصيمية ، الخميس، أنها بصدد اصدار هاتف ذكي يتميز بغطاء خلفي مصنوع من الزجاج القادر على تغيير لونه، وجاء هذا بعد نشر مقطعين فيديو قصيرين للهاتف.

وأوضحت الشركة الصينية في مقطع فيديو نُشر على موقع التواصل الاجتماعي الصيني (ويبو) Weibo أنها تستخدم الزجاج المتلون كهربائيًا لتغيير لون ظهر الهاتف. وبالاضافة الي ذلك، يكشف المقطع أن تغيير اللونيتم تفعيله  بكبسة زر. ومن المثير ملاحظة أن الشركة غطت غلاف الكاميرا في هذا المقطع، في حين أظهر التسريب الأصلي الكاميرات الخلفية.

و ذكرت فيفو في منشورها أن التقنية تم تصُميمها  مع مراعاة انخفاض استهلاك الطاقة، لذا يؤمل ألا تؤثر على عمر بطارية الهاتف عند إطلاقه.

وتحاول شركات الهواتف الذكية تقديم المزيد من الألوان غير التقليدية على ظهر الهاتف كدعاية لأجهزتها ، فأطلقت هواتف مع أنواع مختلفة من التدرجات اللونية، والخلفيات الشفافة، وحتى هواتف بظهر مصنوع من الذهب الخالص.

لكن ما هو التلون الكهربائي ؟!

وتعتمد  فيفو على ما يعرف  بالتلون كهربائيًا، وهي ظاهرة تسمح للزجاج بتغيير لونه أو تعتيمه عند تطبيق الجهد عليه. مع العلم أن هذا النوع من الزجاج ليس جديدًا، حيث يستخدم في النوافذ الذكية للسيارات، والمباني.

وتستخدم التقنية صفيحتين من الأقطاب الكهربائية الشفافة، وبينهما فيلم كهربائي، وكذلك  موصل أيوني وغشاء تخزين أيوني. وعلميا ، فإنه عند تطبيق الجهد المنخفض، تغير الأيونات تناسقها، وبالتالي تغير الضوءوانحناءه  عندما يمر عبر الصفيحة، مما يقدم ألوانا مختلفة.