إعفاء وزراء ومسؤولين و ترقية أخرين
إعفاء وزراء ومسؤولين و ترقية أخرين

عرَض خادم الحرمين الشريفين، سلمان بن عبد العزيز ملك المملكة العربية السعودية بعض الأفراد من التعليمات الملكية و التى نصت على  .

 

فقد  إحتوت توظيف وتحسين وزراء ومسؤولين كبار، وإعفاء آخرين، وضم وزارة الإسكان إلى أخرى.

وحسب وكالة المستجدات المملكة العربية المملكة السعودية الأصلية (واس)، صدر قضى ملكي بضم وزارة الإسكان إلى وزارة الأمور البلدية والقروية، مع تحديث اسمها لتغدو "الأمور البلدية والقروية والإسكان".

مثلما تم الاعلان سابقا على التالى :

مثلما صدر قضى ملكي بتعيين، وزير الأمور البلدية والقروية ماجد بن عبدالله بن تقدير الحقيل على رأس الوزارة الحديثة.

ونصت التعليمات الثروة على إعفاء فهد بن عبدالله بن عبداللطيف المبارك منه منصبه كوزير للجمهورية وعضو مجلس الوزراء.

وتتخذ قرار إعفاء أحمد بن عبد الكريم الخليفي محافظ بنك النقد المصري السعودي من منصبه، وتعيين فهد بن عبدالله بن عبداللطيف المبارك في المركز الوظيفي نفسه بمرتبة وزير.

مثلما جرى توظيف الخليفي (محافظ بنك النقد المصري المعفى من منصبه) مستشاراً بالديوان الملكي بمرتبة وزير، وصدر كلف ملكي أيضا برفع مدير عام الجوازات سليمان بن عبدالعزيز بن إبراهيم اليحيى إلى ممكانة نادي.

عرَض ملك السعودية الملك سلمان بن عبد العزيز أمرا ملكيّا، اليوم الاثنين، بصدد 37 قاضيا في ديوان المظالم في المملكة.

وحسب وكالة المستجدات المملكة العربية المملكة السعودية "واس"، وجّه الملك برفع 37 قاضياً على كل المستويات القضائية في ديوان المظالم.


​ومن جهته صرح الطبيب خالد بن محمد اليوسف رئيس ديوان المظالم رئيس مجلس القضاء الإداري، إن "الموضوع الملكي تحوي معهاّن إعلاء قاضٍ من درجة (وكيل محكمة/أ) إلى درجة (رئيس محكمة/ب)، وتحسين 20 قاضياً من درجة (قاضي/أ) إلى درجة (وكيل محكمة/ب)، وتنقيح ستة عشر قاضياً من درجة (قاضي/ج) إلى درجة (قاضي/ب)".

ولفت اليوسف على أن "ذاك المسألة الملكي وما سبقه من تعليمات في ذاك الموضوع؛ تجيء لتؤكد حرص الريادة الحكيمة على مرفق قضاء ديوان المظالم، عن طريق مؤازرته وظيفياً بالكوادر القضائية؛ لتقديم الزيادة من البذل وبذلك الإتيان إلى مصالح الريادة الرشيدة، والرؤى والتوجهات السامية".