أُنس جابر تقدم أعتذارها للجماهير بعد واقعة المضرب في بطولة أمريكا المفتوحة
النجمة التونسية قالت إن المضرب كان ينزلق من يدها

عرضت نجمة التنس التونسية أنس جابر أمام الجماهير بعد أن ضربت مضربها عدة مرات في مباراتها ضد الأسترالية إيلا تومليانوفيتش في بطولة أمريكا المفتوحة يوم الثلاثاء.

وفي سياق متصل فقد تغلبت نجمة التنس التونسية أنس جابر المصنفة الخامسة على المفاجأة بالفوز على تومليانوفيتش 6-4 و7-6 لتبلغ نصف النهائي لتصبح أول امرأة عربية تصل إلى نصف النهائي على ملاعب نيويورك الصلبة.

استحوذ تومليانوفيتش على كل الاهتمام بعد أن هزمت الأمريكية سيرينا ويليامز أمام حشد كبير يوم الجمعة، لكن بعد أن سدد أونز ثلاث ضربات إرسال ساحقة و 15 فوزًا في المجموعة الأولى، خسرت، ولم تتمكن من مواصلة هذا الأداء في ربع النهائي.

تُعرف وصيفة ويمبلدون في وطنها باسم "وزيرة السعادة"، لكن فرحتها ضاعت في المجموعة الثانية عندما أسقطت مضربها مرارًا وتكرارًا وارتكبت العديد من الأخطاء السهلة.

كسرت تومليانوفيتش في الشوط الأول من المجموعة الثانية، لكن قبضتها بدأت تتلاشى بعد سقوط إرسالها، فاغتنمت الأسترالية الفرصة وأنهى إحدى فرص خصمها الأربع، وحصدت ثلاث فرص.

وقال أنس في مقابلة في الملعب "التنس رياضة صعبة وقد اعتذرت للجماهير عن هذا النوع من السلوك لكن المضرب ظل يخرج من يدي".

أعطى تومليانوفيتش التونسي بعض الراحة بعد خطأ مزدوج في الشوط التاسع وسدد أوقية من خلال دفع الكرة في الشباك في النقطة الأخيرة من الشوط الفاصل.

وقال اللاعب التونسي "استمر في القتال وجعل الأمور صعبة للغاية بالنسبة لي لذلك كان من الصعب السيطرة على خيبة أملي".

تواصل أونز تألقها بعد أن أصبحت أول امرأة تفوز باللقب في سينسيناتي الشهر الماضي بفوزها على الأمريكية كوكو جوف ضد الفرنسية كارولين جارسيا في نصف النهائي.

قال أنس: "أعلم أنه يلعب بقوة وبأسلوب قوي". "لذا من يحكم السباق سيكون الأفضل. أحاول تطبيق أسلوبي. أحاول أن أكون أنا."