التخطي إلى المحتوى
المحكمة الرياضية الدولية « كاس » تؤيد ايقاف تيكسيرا مدى الحياة 
المحكمة الرياضية الدولية

من خلال المكافحات المستمرة للفساد الرياضى و الذى أطاح بالعشرات عللى مستوى العالم و شخصيات بارزة و قد تنصبت مراكز و قوى كبيرة حيث قضت المحكمة الرياضية الدولية خبر قاسى جديد و تلك التفاصيل اليكم أنتم .

الى كل الانصار لكرة القدم على مستوى العالم و ممن يهتمون و مغرمون بكرة السلساو البلد الكبير البرازيل حيث تم الاعلان عن أكب قضية فساد طالتها و طالت أكبر رجل لديهم آنذاك .

ايقاف ريكاردو تيكسيرا رئيس الاتحاد البرازيلى لكرة القدم سابقاً مدى الحياة

فى سياق المتابعة الحارة للمشهد فقد اطلقت محكمة التحكيم الرياضي الدولية “كاس” حكمها الصادر اليوم على تأييد عقوبة إيقاف الرئيس السابق للاتحاد البرازيلي لكرة القدم ريكاردو تيكسيرا، مدى الحياة على خلفية التهم الموجهه اليه بالفساد.

و من جانب آخر خحيث قد رفضت محكمة كاس الاستئناف المقدم من الرئيس السابق ريكاردو تيكسيرا ضد العقوبة التى فرضت ضده من جانب الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، والذي ادعى فيه تيكسيرا أن “فيفا” ليس لديه الحق في مقاضاته و محاسبته .

و على ذلك النظر و ما تقدم من سياق حيث كانت لجنة القيم و الانضباط بـالاتحاد الدولى ”فيفا” قد فرضت الإيقاف على تيكسيرا البالغ من العمر (74 عاماً) في عام 2019 قبل الماضى بداعي بيع الحقوق الإعلامية والتسويقية للاتحاد البرازيلي واتحاد أمريكا الجنوبية “كونميبول” إلى شركات كان قد تلقى منها رشاوى نظير التسهيل لذلك.

و فى تلك الادلة و البراهين المقدمة حيث قد أيدت محكمة التحكيم الرياضي كاس فرض غرامة مالية قيمتها وصلت الى مليون فرنك سويسري ما يعادل (08ر1 مليون دولار)، كانت قد فرضت على تيكسيرا من قبل الاتحاد الدولى “فيفا”.

و من الجدير بالذكر إذ صرحت المحكمة أن عقوبات “فيفا”: كانت متوائمة جداً نظراً للمبالغ الهائلة لباى تحصل عليها على سبيل الرشاوى في القضية، و كذلك السلوك الذى انتهجه ريكاردو تيكسيرا المتعمد، والمسؤولية التي كان على عاتقه في تقديم نموذج يحتذى به عن طريق مناصبه البارزة في كرة القدم على المستوى المحلي و المستوى الدولي.

و فى صعيد التهم الموجهة اليه حيث تم توجيه السلطات الأمريكية اتهامات لتيكسيرا بارتكاب مخالفات لكن حكومة البرازيل لا تقوم بإجراءات لتسليم مواطنيها و غير مشتركة بنظم الانتربول الدولى .