التخطي إلى المحتوى
الملك سلمان برئاسة المجلس يصدر « ثمانى » قرارات من أبرزها تعديل اسم وزارة النقل و أوامر ملكية
قر ارات مجلس الوزراء

برئاسة المفدى العاهل السعودى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان فى مجلس الوزراء السعودى فقد تقرر التالى .

من خلاللا عقد جلسة مجلس الوزراء السعودي البارحة عن طريق الاتصال المشهود بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز، رئيس الوزراء، إذ اطلع على الأمور المدرجة على جدول مواعيد أعماله، من داخلها موضوعات اشترك مجلس الشورى في دراستها، مثلما اطلع على ما اختتم إليه جميع من مجلس الأمور الاستثمارية والإنماء، ومجلس الأمور السياسية والتطلع، واللجنة العامة لمجلس الوزراء، ومصلحة المختصون بمجلس الوزراء في حالها.

وانتهى مجلس الوزراء السعودي إلى ثمانية قرارات مهمة

أولاً: الموافقة الملكية علىتفويض وزير الداخلية أو مَن ينيبه، بالتباحث مع المنحى الهندي بخصوص مشروع مذكرة تفاهم بين حكومة المملكة السعودية وحكومة دولة الهند للتعاون في تجريم ومقاتلة الاتجار بالأشخاص، والتصديق فوق منه، وهكذا ترقية النسخة الختامية المعركة لمتابعة الممارسات النظامية.


ثانياً: الموافقة الملكية على تفويض وزير الموارد الإنسانية والإنماء الاجتماعية رئيس مجلس هيئة المصلحة العامة للأوقاف أو مَن ينيبه، بالتباحث مع البنك الإسلامي للتنمية في شأن مشروع مذكرة تفاهم بين المصلحة العامة للأوقاف في السعودية والبنك الإسلامي للتنمية للتعاون في ميدان الأوقاف، والإمضاء أعلاه، وبالتالي إعلاء النسخة الختامية المعركة لمواصلة الممارسات النظامية.


ثالثاً: الموافقة الملكية على مذكرة تساند بين دارة الملك عبدالعزيز في السعودية ودار الكتب والمستندات الوطنية "وزارة الثقافة والسياحة والآثار" في دولة العراق.


رابعاً: الموافقة الملكية على تطوير المادة "الثالثة" من نمط الآثار والمتاحف والتراث العمراني، الصادر بالمرسوم الملكي رقم م / 3 وتاريخ 9/1/1436هـ ، على النحو الوارد في المرسوم.


خامساً: الموافقة الملكية على الإستعدادات التنظيمية للمركز الوطني لنظم الموارد الرسمية.


سادساً: الموافقة الملكية على تطوير اسم "وزارة النقل" ليغدو "وزارة النقل والخدمات اللوجستية".


سابعاً: الموافقة الملكية على تحديث عضوية الأميرة هيفاء فتاة محمد بن سعود، ممثلةً من وزارة السياحة في مجلس منفعة المصلحة العامة للطيران المواطن.


ثامناً: الموافقة الملكية على ترقية ترقيتين للمرتبتين "15 " و" 14 "، كما يلي:


- الموافقة الملكية على ترقية المهندس غازي بن عبدالخالق بن عبيد الحربي إلى شغل "وكيل الأمين للتعمير والأعمال التجارية" بالمرتبة " 15 " بأمانة العاصمة المقدسة.


- الموافقة الملكية على ترقية المهندس خيّر بن عبدالله بن سليمان السهلي إلى شغل "رئيس بلدية" بالمرتبة " 14 " ببلدية عنيزة.


مثلما اطلع مجلس الوزراء السعودي على مجموعة من الأشياء العامة المدرجة على جدول مواعيد أعماله، من ضمنها تقريران سنويان لوزارة المناخ والمياه والزراعة وصندوق الإنماء الزراعية، وقد اتخذ المجلس ما يجب تجاه هذه الأشياء.