مطار جديد في العاصمة الرياض
مطار جديد في العاصمة الرياض

كشفت مصادر لوكالة "بلومبيرغ" إن صندوق الاستثمارات في المملكة العربية السعودية في الوقت الحالي يدرس إنشاء مطار جديد في العاصمة الرياض، ليكون قاعدة لشركة طيران جديدة يتطلع الصندوق إلى إطلاقها بهدف زيادة عدد السياح.

وحسب المصادر فإن مؤسسة الطيران السعودية الحديثة، التي تم الإشعار العلني عنها محليا في مرة سابقة من ذاك العام، ستخدم السياح والمسافرين من البيزنيس من، في حين ستركز شركة الطيران الوطنية الحالية على السياحة الدينية من قاعدتها في جدة.

وأفادت الوكالة أن المشروع، الذي ما زال في مراحله الأولى من التصميم، قد يعزز مقصد المملكة لجلب مائة 1,000,000 سائح مرة واحدة فى السنة، بحلول عام 2030، وهذا بإعزاز ستة أضعاف عن عام 2019، مشيرة إلى أنه لم يشطب تحديد معدل المنشأة العصرية والجدول الزمني لبنائها، ومن الممكن أن يتخذ قرار الوعاء عدم المضي قدما في تلك التدابير.

ورفض متحدث بالنيابة عن الوعاء التعليق على تدابير مهبط طائرات حديث في العاصمة السعودية الرياض عاصمة السعودية. ونوه إلى الالتزامات الفائتة للاستثمار في القطاع وأبحاث بما يختص إستحداث مؤسسة حديثة "تدعم اهتمامات قطاع الطيران محليا وإقليميا".

ويحتسب فتح السعودية في مواجهة السياحة جزءا رئيسيا من تخطيطية ولي العهد، صاحب السمو الأمير محمد بن سلمان، لتنويع الاستثمار بعيدا عن الاعتماد على مبيعات البترول.

ويود المسؤولون في جلب ثلاثين 1,000,000 مهاجر ديني مرة واحدة فى السنة بحلول عام 2030. والسياحة الدينية والتي تتضمن شعيرة فريضة الحج طيلة العام إلى مكة المكرمة، جلبت زيادة عن عشرين مليار دولار في سنة 2018 ، أي ما يعادل 2.7٪ من الناتج الأهلي الإجمالي للمملكة السعودية.