التخطي إلى المحتوى
وزارة الشئون الاسلامية ... عدم شمول المساجد بقرار تخفيف الاجراءات الاحترازية
وزارة الشئون الاسلامية

من خلال السياقات المستمرة و المتتابعة حول التوضيح بالاماكن التى شملها مرسوم تخفيف وطأة الاجراءات الاحترازية فى المملكة السعودية و بالاعلان عن الأماكن التى لم يشملها القرار فهى وفق التالى .

فى سياق الاخبار المتوالية حول القرارات الهامة التى صدرت يوم أمس من جانب وزارة الداخلية بعد ما رفعته الجهات الصحية على تخفيف حدة ووتيرة الاجراءات الاجترازية والذى لاقى صدى واسع و كبير بين كل الموجودين فى المملكة .

عدم شمولية تخفيف الاجراءات الاحترازية المساجد بالمملكة السعودية ... الشئون الاسلامية تجيب

من خلال التصريحات لاصادرة من المتحدث الرسمى و الناطق الاعلامى الخاص لوزارة الشئون الاسلامية و الدعوة والارشاد بالاجابة على سؤال شمول المساجد بقرار تخفيف حدة الاجراءات الاحترازية الذى صدر امس اليوم من جانب وزارة الصحة و وزارة الداخلية فقد أجيب بالتالى .

فى سياق الاخبار المتواترة حيث قد أكد متحدث فرع الشؤون الإسلامية بمنطقة جازان محمد بن عبده كريري، يما يشير على أن قرار تخفيف الإجراءات الاحترازية المصدر يوم أمس فى المملكة العربية السعودية من خلال وزارة الداخلية لن يشمل المساجد والجوامع بالمنطقة كما هو وارد من الجهات المعنية .

وفى سياق الخبرر حيث قد صرح "محمد" أثناء حديثه عن القرار معلتاً : "القرار سوفيتم تنفيذه من يوم الأحد بالعمل على الحد و التقليل من الإجراءات الاحترازية مؤكداُ على أنه لن يتضمن القرار المساجد للطبيعة الخاصة للمساجد"، وفق ما جاء من قناة "الإخبارية".

وفى شياق الخبر و التغطية المستمرة للقرار حيث قد أضاف: "بيوت الله من الاماكن المغلقة وليست المففتوحة حيث سوف يقامبها مناسك العبادات والصلوات وغير جائز من الكشف عن الحالات الصحية الى وافدى بيوت الله فهم من مختلف الأعمار والفئات ومن الجائز أن يكون لم يأخذ التحصينات لذا فالإجراءات الصحية و التدابير الوقائية سوف يستمر العمل بها كما هي عليها في المساجد حتى يتم تخفيفها في القريب العاجل "