التخطي إلى المحتوى
إستهداف مطار أبها الدولى وإصابة أربعة أشخاص على الأقل
إستهداف مطار أبها الدولى

أعلنت وسائل إعلام و الصحف و لاقنوات العربية و المحلية على المحاولة الغاشمة فى إستهداف مطار ابها و النتائج الاولية الحالية التى تم الاعلان عنها من خلال التقارير .

مطار ابها الدولى يتعرض لهجوم غادر و حالات إصابة

من خلال ما تم الرصد من هذا الحدث الملتهب و تفاصيله الحارقه فقد أعلنت قوات التحالف الذي تقوده المملكة العربية السعودية باليمن قبيل 96 ساعة على تصديها و افشال "هجوم عدائي غادر " على مطار أبها جنوب غربي المملكة السعودية وإصابة 4 أفراد .

و منة خلال ما تم الاعلان عنه عن طريق وكالة الأنباء السعودية(واس) بيانا تابع و صادر من قوات التحالف الذى يشير على "اعتراض مسيرة مفخخة حاولت تنفيذ هجوم مغاير و شيطانى على مطار أبها الدولى ".

و بالاستمرار بالتغطية حيث قد أوضحت قوات التحالف أن هنالك " تناثرا وسقوط لشظايا الاعتراض في محيط المطار بالداخل حسب التقرير ".

و من خلال ما تم الافصاح عنه ببيان أخر لقوات التحالف قامت على نقله (واس) التى أضافت : أن الاعتراض نتج عنه "إصابات بسيطة لأربعة من العاملين بمطار أبها الدولي و تكسير الزجاج لبعض الواجهات الداخلية بالمطار ".

و لقد وجهت قوات التحالف تهم صريحة الى جماعة الحوثي، على هى من وراء ذلك الهجوم، مؤكدا أن "المحاولة الحوثية لاستهداف المدنيين بمطار أبها كمطار مدني تعد جريمة حرب لابد من محاسبتها عليها ".

و فى سياق متصل حيث لم يتسن الحصول على تعليق عاجل من قوات الحوثي، غير أن الجماعة في الأشهر الفائتة استهدفت المطار، أكثر من مرة وسط إدانات عربية و دوليه شديدة الهجة .

و من خلال التغطية التى أشارت على انه قد اعتاد الحوثيون بإطلاق صواريخ باليستية وطائرات موجهة على مناطق ببلاد الحرمين مدروسة و معلوم أين تصوب ، مقابل إعلانات متكررة من التحالف العربي، الذي تتراس قيادتة المملكة السعودية لدعم الشرعية في اليمن بإحباط هذه الهجمات، فيما بعضها خلفت ضحايا من المواطنين العزل الابرياء .

و من الدجدير بالذكر و على جانب أخر حيث يشهد اليمن منذ سبعة اعوام حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الملمكة العربية السعودية، ومسلحي "الحوثي" المدعومين من جانب إيران والمسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ عام 2014 أى ما يقارب 8 أعوام.