التخطي إلى المحتوى
« رئاسة شؤون الحرمين» خطة جديدة لفصل مسار كبار السن وأصحاب الإعاقة عن باقي مسارات الطواف
رئاسة شؤون الحرمين

أعلن الهيئة العامة لرئاسة شئون الحرمين الحرم المكى و المسجد النبوى على الخطة المعتمد لفصل مسار كبار السن و أصحاب الاعاقة عن المسارات المتبقية بالطواف .

فصل مسارات كبار السن و ذوى الاعاقة عن باقى مسارات الطواف

فى سياق الاجراءات و ما هو يتم اتخاذه من شئون للخروج بالصورة السليمة و الحفاظ على كافة المعتمرين و قاصدى بيت الله الحرام و المسجد النبوى فقد أشارت الهيئة العامة لرئاسة شؤون الحرمين على القرار التالى .

فى سياق متواصل حيث قد أعلنت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي التى تتمثل فى وكالة الرئيس العام للتفويج وإدارة الحشود، عن الخطة التى تم اعتمادها لفصل مسار كبار السن و مسار ذوي الإعاقة عن المسارات الاخرى المخصصة للطواف بحواجز أخذت طابع اللون الذهبي الفاخرة، للإرتقاء بالتنظيم وضبط المسارات وتحقيق الإجراءات الاحترازية و التدابير الوقائية وتنظيم الوصول إلى صحن المطاف والمسعى والمصليات بكل سهولة و يسر .

و فى سياق المشهد فقد أشار وكيل الرئيس العام للتفويج وإدارة الحشود المهندس أسامة بن منصور الحجيلي،على أن الرئاسة قد استندت على الخطط من جانبها فى ضوء تسير كافة الزوار و المعتمرين على عدد من المعايير و الاسس والأهداف المرجوة واعتمدت الرئاسة عن طريق ذلك فى ضوء خبرات السنين التى تراطمت بتعاون وتضافر العديد من الجهات المشتركة عن طريق التنسيق الدائم و المستمر ، ونظم المراقبة والرصد والتواصل الفعال والمستمر مع جميع الجهات العاملة في المسجد الحرام، منوهاً الذكر و التنبيه على أن الرئاسة استفادت من مجموعة من الدراسات والبحوث الميدانية والآلياتالتى تهدفى الى تحقيق السلاسة و الليونة المطلقة للتنظيم في حركة الدخول والخروج من وإلى البيت الحرام ، مع الضرورة فى التقيد بالإجراءات الوقائية والاحترازية المنصوص عليها .