خبير بالأرصاد يعلن عن الأسباب الحقيقية فى الظاهرة الجوية التى تتعرض لها الرياض و عدد من المناطق 
خبير بالأرصاد يعلن عن الأسباب الحقيقية فى الظاهرة الجوية التى تتعرض لها الرياض و عدد من المناطق 

فى ظاهرة نادرة الحدوث حيث اوضح خبير و متخصص فلكى و علم الارصاد و قد اعلن عن الاسباب و النقاط الرئيسية فى التالى .

خبير  فلكي: أمطار المملكة العربية السعودية في ذاك الموعد نادرة الحدوث .

هطول تلك الأمطار جراء حمل الهواء القادمة من المسطحات المائية من مختلف الاماكن  من بحر العرب، والخليج العربي الذي ينتج عنه تزايد حدة الهواء عن المعتاد .

شهدت المملكة العربية السعودية طوال الساعات الفائتة جملة من التقلبات الجوية، ما تتسبب في في هطول أمطار رعدية كثيفة تعد مميزة من صنفها بمثل ذاك الزمن من السنة، ولذا على عدد محدود من الأنحاء الوسطى والجنوبية وخفيفة على أجزاء من في شرق المملكة العربية السعودية.

في ذاك التوجه، صرح المستقصي الفلكي السعودي الدكتور خالد الزعاق في إفادات لـ"العربية.نت"، إن موجة الأمطار التي تشهدها المملكة العربية السعودية طوال تلك الأيام تعد من الأحداث  النادرة، مثلما أنها ليست بالمستحيلة، إذ إنها تجيء على مراحل متباعدة منذ أزمنة قديمة يشهدها الزمان الماضي في المملكة ".

واستكمل: "أثناء الفترة السابقة باتت تلك التقلبات الجوية تجيء على مدد متقاربة خاصة على الأنحاء الوسطى من المملكة العربية السعودية، في كارثة نادرة، أما على الشق الآخر فهي تجسد أمراً طبيعياً مثلما هو متوقع على الأنحاء الجنوبية خاصة من نواحي مكان جازان، مروراً فوق منطقة عسير إضافة إلى ذلك مساحة الباحة، وهي تدعى أمطار الخريف، لأنها تتزامن مع مدة خراف الثمار عندهم بهذه الأنحاء، وأما في المساحة الوسطى فهي تلقب بأمطار الهريف".

زيادة حدة الرياح

وتابع حواره قائلاً: "هطول تلك الأمطار نتيجة لـ حمل الرياح المقبلة من المسطحات المائية من مختلف مناطق  من بحر العرب، والخليج العربي، الذي ينتج عنه صعود حدة الهواء عن المعتاد، إذ يتشكل على يدها جذب تنطلق رحلتها إلى الأنحاء الوسطى في بلاد الحرمين الشريفين ، وهو الذي في وقت سابق أن وقع سابقاً في سنة 1916 على منطقة سدير، و1960 على منطقة القصيم".

إلى هذا، تنبأ المركز القومي للأرصاد في تقريره عن وضعية الجو، اليوم يوم الاحد، استمرار سقوط الأمطار الرعدية من متوسطة إلى وافرة مقترنة برياح نشطة وزخات من البرد، تكون السبب في تدفق الأمطار الجارفة على أنحاء نجران وجيزان وعصيب والأجزاء الجنوبية من مساحة منطقة عاصمة المملكة السعودية لبلاد السيف الرياض ، بينما تكون الإمكانية مستعدة لهطول أمطار رعدية متوسطة في مجملها على أجزاء من المساحة الشرقية ومنطقة محافظة الرياض عاصمة المملكة  تشتمل على العاصمة الرياض ومنطقة الباحة قد تطول الى مرتفعات منطقة العاصمة المقدسة  مكة المكرمة.

نشاط و حركة الرياح 

ونوه التقرير حتّى تغيرات حركة الهواء  السطحية على البحر الأحمر سوف تكون جنوبية غربية إلى شمالية غربية بشكل سريع 18-42 كم/ساعة على الجزء الذي بالشمال والأوسط وشمالية غربية إلى شمالية شرقية بشكل سريع 15-35 كم/ساعة على الجزء الذي بالجنوب، وغلاء الموج من متر إلى 1.5 متر تبلغ إلى 2 متر على الجزء الذي بالجنوب، وحالة البحر معتدل الموج، في حين تكون تغيرات الريح السطحية على الخليج العربي جنوبية إلى جنوبية شرقية بشكل سريع 15-35 كم/ساعة، وازدياد الموج من متر إلى 1.5 متر، وحالة البحر خفيف إلى وسطي الموج.