التخطي إلى المحتوى
مجلس الوزراء السعودي يعلن 3 إجراءات جديدة للحد من آثار جائحة فيروس كورونا
مجلس الوزراء السعودي تحت رئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس الوزراء

مجلس الوزراء السعودي ، نوه منذُ قليل خلال جلسته اليوم الثلاثاء ـ من خلال الاتصال المرئي والذي أنعقد تحت رئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس الوزراء، إلى جهود الدولة والإجراءات التي نجحت بها من أجل الحد من آثار جائحة كورونا.

وفي سياق متصل فقد توجه مجلس الوزراء السعودي تحت رئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس الوزراء ، بالحمد لله عز وجل على ما تكللت به جهود الدولة من نجاح في مواجهة جائحة كورونا والحد من آثارها على جميع مناحي الحياة، بفضل إجراءاتها الاستباقية والاحترازية العالية، وكفاءة القطاع الصحي، والتقدم بشكل كبير للغاية في تحصين المجتمع من فيروس كورونا بأكثر من أربعة وأربعون مليون جرعة في جميع المناطق السعودية داخل المملكة.

وفي سياق متصل فقد أعلنت وزارة الصحة السعودية مساء اليوم الثلاثاء، عن هبوط في أعداد الحالات الحرجة داخل المستشفيات السعودية ؛ بسبب فيروس كورونا؛ حيث تم تسجيل نحو تسعون حالة، فيما تم أمس الإثنين تسجيل 100 حالة، وذلك بانخفاض قدره عشرة حالات فقط.

وفي غضون ذلك فقد كان المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، أشاد، عبر حديث لة اليوم الثلاثاء، بالدور القوي للوعي المجتمعي والتعاون الذي أبداه أفراد الشعب السعودي بمختلف شرائحهم وفئاتهم والتزامهم بالإجراءات الاحترازية، الذي انعكس إيجابًا في ارتفاع أعداد المحصنين في السعودية.