سلالة كورونا البريطانية
سلالة كورونا البريطانية

أفصح معهد روبرت كوخ الألماني أن ما يقرب من تسعين% من حالات الإصابة بفيروس كوفيد 19 في دولة جمهورية ألمانيا الاتحادية على مدى أسبوع، تختص بالسلالة التي تم اكتشافها للمرة الأولى في المملكة المتحدة.

واستدل المعهد بالاختبارات التي أجريت أثناء الفترة من 22 إلى 28 آذار، مبينًا أن نسبة الحالات المصابة بالسلالة (بي 117) بلغت إلى 88% في البلاد.

ونوه حتّى نسبة حالات الرض بتلك السلالة في زيادة متواصل، وأن انتشارها محرض للقلق؛ لأنها أكثر عدوى بشكل كبير وربما كان سببا في مرضًا أكثر خطورة من الأعراق الأخرى بحسبًا لمعرفتنا الفائتة.

ويعني ذاك أنه من الممكن حدوث تزايد أخرى في حالات السحجة بالفيروس، في حين توميء البيانات الجارية على أن جميع الأمصال المتوافرة في دولة جمهورية ألمانيا الاتحادية تتيح الدفاع من الداء الذي تسببه السلالة «بي 117» وسلالتان أخريان، استنادا للمعهد.

يُشار على أن السلالتين الأخريين موجودتان بشكل بسيط في دولة جمهورية ألمانيا الاتحادية؛ إذ تم اكتشاف السلالة الجنوب أفريقية في 8ر0% من الامتحانات الغير سلبية ، والسلالة البرازيلية في 1ر0%.