«ناقوس خطر» و المسؤوليةعلى عاتق  المواطن والمقيم « حظر التجول »
«ناقوس خطر» و المسؤوليةعلى عاتق المواطن والمقيم « حظر التجول »

وزارة الصحة فى المملكة العربية السعودية من خلال المتحدث الاعلامى الرسمى المعترف للوزارة من خلال المستجدات حول الارتفاع الملحوظ لإصابات فيروس كورونا .

 

ازدياد حالات  الإصابة بفيروس كوفيد 19 المستجد “Covid 19” في المملكة على الرغم من المبادرات التي تبذلها متنوع القطاعات وفي مقدمتها وزارة الصحة، وتوفير الأمصال للجميع، وجّه يدعو للعجب والقلق في نفس الزمان.

ويجيء صعود مقدار حالات الاصابات بالفيروس كمؤشر وناقوس مخاطرة يوجب على الجميع من مواطنين ومقيمين الإحساس بالمسؤولية وتحقيق أعظم وأكبر التزام محتمل بالممارسات الاحترازية والوقائية لتقليص انتشار كوفيد 19، في طريق الرجوع للحياة الطبيعية مكرراً، ودعم نشاطات الجمهورية المبروكة التي لم تدخر جهداً لتخطي تلك الوباء بشهادة العالم أجمع.

• فترات مقلقة بسبب الإصابات

بالأمس شددت وزارة الصحة أن المملكة في فترات مقلقة جدًا نتيجة لـ صعود كمية الإصابات بفيروس Covid 19 المستجد.

وتحدث متحدث وزارة الصحة الطبيب محمد العبدالعالي طوال المحفل الصحفي للكشف عن أنباء Covid 19، البارحة يوم الاحد: “لا نود معايشة الأرقام المرتفعة التي سجلت العام الفائت”.

ونوه العبدالعالي، على أن ثمة ارتفاعاً في الملتف الوبائي للإصابات منذ كانون الثاني السالف، إذ تجابه الوزارة أرقاماً مطابقة للأرقام المدونة في نيسان الفائت.

وأزاد متحدث وزارة الصحة، أن الاحتشادات والسلوك الخاطئ الراهن حالاً مسبب للألم ومؤسف للغايةً في مختلف المواقع.

• جرعات لقاحات كوفيد 19:

وأعرب العبدالعالي عن أن عدد جرعات لقاح Covid 19 في المملكة يناهز 5 ملايين، موجها إلى أن أن مبالغة عدد اللذين تم تسجيلهم لتلقي اللقاح يبرهن أن إدراك المجتمع.

• مدينه الرياض عاصمة المملكة  تتصدر مخالفة الاحترازات

وبالحديث عن إنتهاكات الممارسات الاحترازية نجد أن مدينه الرياض عاصمة المملكة  تتصدر غير مشابه الأنحاء من إذ صعود مؤشر مخالفة الممارسات الوقائية لتقليص انتشار الفيروس.

ووصلت إحصائية أعمال غير شرعية الممارسات الاحترازية والممارسات الوقائية من فيروس كوفيد 19 “كوفيد-19” (27083) مخالفة، ولذا للمدة من 15 / 8 / 1442هـ حتى 21 / 8 / 1442هـ.


وسجلت مكان مدينه الرياض عاصمة المملكة  العدد الأعلى بـ(8838)، تلتها مكان مكة المكرمة بـ(5944)، ثم المكان الشرقية بـ(3694)، ومنطقة القصيم بـ(2181)، ومنطقة البلدة المنورة بـ(1560)، ومنطقة الجوف بـ(1133)، ومنطقة تبوك بـ(1124)، ومنطقة صعب بـ(704)، ومنطقة الباحة بـ(554)، ومنطقة الأطراف الحدودية التي بالشمال بـ(521)، ومنطقة حائل بـ(496)، ومنطقة جازان بـ(194)، ومنطقة نجران بـ(140).

وأكدت وزارة الداخلية على المدنيين والمقيمين بوجوب متابعة الالتزام بالممارسات الوقائية والتقيد بالإرشادات الصادرة عن الجهات المقصودة بذاك الموضوع .

• التمدد في مراكز اللقاح

وقد كانت وزارة الصحة امتدت في إطلاق الكثير من مراكز الأمصال لتشتمل على جميع أنحاء المملكة، وهذا متابعة لجهودها في حماية وحفظ صحة وسلامة المدنيين والمقيمين والحدّ من انتشار فيروس كوفيد 19، مهيبةً بالجميع إلى الالتحاق عبر تنفيذ صحتي للاستحواذ على اللقاح.

مثلما أطلقت وزارة الصحة الحملة القومية التوعوية أسفل أيقونة “خذ الخطوة” والتي يساهم فيها عددٌ من الجهات من القطاعات مختلَف، وتستهدف على يدها تحميس شخصيات المجتمع مختلَف من مواطنين ومقيمين على لزوم لقاح Covid 19 كورونا وتشجيعهم على الحملة بالتسجيل للاستحواذ على اللقاح؛ حفاظاً على سلامتهم وصحتهم وسعياً لتقليص انتشار ذلك الفيروس.

وتشتمل المبادرة عددًا من السلع التوعوية التي تؤكد على وجوب التقيد بالتدابير الاحترازية والتسجيل عبر تنفيذ صحتي لأخذ اللقاح عبر مراكز اللقاح التي هيأتها وزارة الصحة في متباين أنحاء المملكة، مثلما تُركز المبادرة على التعريف بالدور الفاعل للقاح في تأمين الفرد ومن يُحب من السحجة بفيروس Covid 19.

• تصاعد اصابات كوفيد 19 في المملكة

ونشرت وزارة الصحة عن إلحاق (695) موقف سحجة قريبة العهد بفيروس كوفيد 19 المستجد أثناء الـ24 ساعة السابقة، مثلما أعربت عن إنتعاش (489) موقف، مثلما تم إلحاق (7) حالات وفاة عصرية.

وبلغ عدد الحالات النشطة التي تتلقى الدواء جاريًا في المملكة إلى (6368) وضع عام من بينها (836) ظرف حرجة تتلقى الدواء في الإعتناء المركزة.

مثلما أفصحت وزارة الصحة عن تقسيم حالات كوفيد 19 العصرية التي تم النشر والترويج عنها اليوم والتي وصلت (695) وضعية سجلت مساحة العاصمة السعودية الرياض عاصمة السعودية أعلى كمية للإصابات بـ 289 كدمة، تليها مساحة مكة المكرمة بـ 151 كدمة، تكلفة المساحة الشرقية 108 موقف، والبلدة المنورة 28 وضعية، وصعب 21 سحجة.

• مسؤولية المواطن السعودى و الوافد بالمملكة 

المسؤولية الكبرى هذه اللحظة على كاهل المدني والمقيم بوجوب الالتزام الكامل بالممارسات الاحترازية والوقائية لتقليص انتشار الفيروس وتجاوز تلك المدة، بواسطة الالتزام بتعليمات وزارة الصحة والجهات المقصودة، وتجنب الاحتشادات والالتزام بارتداء الكمامة في المقار العامة، واستعمال المعقمات، والتسجيل لتلقي اللقاح المضاد لفيروس Covid 19 المستجد “كورونا”.