بكاء زوجة قصي خولي بسبب زوجها
بكاء زوجة قصي خولي بسبب زوجها

يلتزم الفنان السوري قصي خولي الصمت ورفض ان يبدي اي تعليق على ما اعلنته زوجته التونسية السيدة مديحة الحمداني حول الخلاف الناشب بينهم والذي علي اثره انهت علاقتهم.

وقد قام قصي خولي بتصرف غريب كرد فعل على مديحة الحمداني التونسية الجنسية بوضع صورة لها وهو يحتضن ابنه الصغير على صفحته الشخصية بموقع التواصل الأجتماعي انستغرام لكي يضع حد لتلك الاتهامات حيث أنه اتهم بأنه لا يعتني بأبنه وأيضا يرفض الإنفاق عليه.

تصريحات مديحة الحمداني لأحد المجلات العربية

وقد قالت مديحة الحمداني في تصريحات أدلت بها لأحد المجلات العربية انها قد اصبحت تعمل كخادمة في البيوت وتعمل كمربية أطفال في الولايات المتحدة الأمريكية وذلك من أجل توفير المال لرعاية طفلها والإنفاق عليه مشيرة إلى أن قصي يتخلى عن رعاية ابنه ويتهرب من الإنفاق عليهما.

وأوضحت السيدة مديحة الحمداني إلى أن الفنان التونسي قضي خولي منع  طفله  من الحصول علي الجنسية الامريكية واشترط عليها  ان يحصل على احد الاوراق الخاصة بها لاتمام ذلك ولكنها رفضت المساومة.

وفي فبراير الماضي ،أثارت مديحة الحمداني جدلا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد ان كشفت في فيديو لها انها زوجة الفنان السوري قصي خولي السرية وتحدثت عن سوء معاملته لها وهي تبكي.

إليكم بعض المعلومات عن مديحة الحمداني

-تونسية الجنسية وهي في العقد الرابع من عمرها.
-تسكن في ولاية واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية.
-اقامت بالاستقرار في دبي لفترة طويلة حيث كانت تعمل بإحدى الشركات.