إختبارات أخر العام بمشاركة أولياء الامور و الحقيقة حول أدائها حضورياً متحدثة التعليم تجيب
إختبارات أخر العام بمشاركة أولياء الامور و الحقيقة حول أدائها حضورياً متحدثة التعليم تجيب

وزارة التعليم السعوديى تصدر بيانها بعقد الاختبارات للطلبة بمشاركة أولياء الامور و الحقيقة حول الحضور داخل قاعات المدارس لتأدية الاختبارات .

 

من منطلق مراعاة حكومة المملكة بمصلحة طلابها وطالباتها في متباين المراحل الدراسية تم طرح امتحانات آخر السنة الدراسي إلى شهر رمضان المبارك، وقد تم تحديد توقيت الامتحانات إنشاء على استطلاع رأي طرحته وزارة التعليم وساهم به أولياء الأشياء .

 ذاك ما كشفته الناطق الإعلامي باسم وزارة التعليم العام "ابتسام الشهري"؛ إذ شددت أنّ تحديد مواقيت الامتحانات في شهر رمضان كان إنشاء على استطلاع رأي الوزارة الذي ساهم فيه أولياء الأشياء، وتتبع ردود التصرف عبر منصات التواصل الالكترونية.

وجرَّدت "ابتسام الشهري" على أساس أنه سوف يتم الانتهاء من جميع المقررات الدراسية قبل مطلع شهر رمضان المبارك، ونوهت حتّىّ مكاتب التعليم سوف تتالي إجراءات الامتحانات، ومتابعة المناهج إلى عاقبة الفصل الدراسي، مع دور المدرسة الذي يعتبر ترتيب العون الأكبر للعائلة لمعالجة أي تحديات تجابه التلاميذ والتلميذات.


تجدر المغزى حتّىّ بيان "ابتسام الشهري" أتى عن طريق مداخلة لها مع برنامج mbc في أسبوع، إذ أفادت:

" أجرت الوزارة استطلاع رأي أسهَم فيه زيادة عن 153 ألفاً من أولياء الموضوعات، وتم تحليله، مع مراقبة ردود الإجراء في منصات التواصل الالكترونية في أعقاب أصدر استطلاع الرأي، بالفضلا على ذلك التقارير الواردة من إدارات التعليم ومكاتبها، مع دراسة وضعية التلاميذ وجميع الأحوال التي يمرون بها، وبعدها تم فحص جميع تلك المكونات لتحديد الموعد الموائم للاختبارات".

موضحة ابتسام الشهري أنّ اختيار توقيت الامتحانات روعي فيه لزوم وجود الآباء ممن عندهم وظائف وأعمال مع أبنائهم طوال تطبيق الامتحانات في الفترة الابتدائية.

مشددة  ابتسام الشهري على أنّ آلية الامتحانات في الفصل الـ2 هي ذاتها المتبعة في الفصل الأكبر التي أثبتت توفيقها وفاعليتها.

تجدر الدلالة على أنّ ‏وزارة التعليم كانت قد أعربت بأنّ مواقيت التعليم بالمدرسة والاختبارات للمرحلتين المتوسطة والثانوية في شهر رمضان المبارك تبدأ من الساعة العاشر:ثلاثين فجرًا حتى الساعة الثاني:ثلاثين إتضحًا، إلى أن يبدأ الامتحان من الساعة الـ12:ثلاثين ثبتًا.

أما امتحانات الفترة الابتدائية (من الصف الـ3 حتى الصف الـ6) فستكون من الساعة الثالث إلى الساعة الخامس عصرًا.

صرحت ابتسام الشهري، المتحدثة بالنيابة عن وزارة التعليم المملكة العربية المملكة السعودية، عن أن خيار قدوم التلاميذ الامتحانات في المدارس الأهلية للفصل الدراسي الأكبر، مرهون بتنفيذ شرطين، هما قبول ولي الشأن، والالتزام بالممارسات الاحترازية من فيروس كوفيد 19 المستجد.


وفي مداخلة مع "الإخبارية"، أفادت ابتسام الشهري : "المنشأ في تأدية الامتحانات أن تكون عن بُعد". مضيفةً أن "خيار الحضور متوفر، وبخاصة للمدارس الأهلية، بشرط قبول ولي المسألة، وتنفيذ الأعمال الاحترازية".

وتابعت ابتسام الشهري "فيما في المدارس الرسمية، في حال رغبت في وجود الطالب الامتحانات، يجب أن تكتسب إستحسان من مدير التعليم، وولي الشأن، مع التشديد على تأدية الأفعال الاحترازية".

وقد كانت وزارة التعليم أعلنت عن توثِيقها آلية تأدية الامتحانات الختامية للفصل الدراسي الأكبر لتلاميذ وطالبات التعليم العام، وتجزئة درجات أفعال السنة وفقاً إلى رضى المقام السامي الكريم على استمرار التعليم بالمدرسة عن بُعد لما توجد من أسابيع الترم الأول للعام 1442 هـ، وتأكيداً لأهمية قياس وتنقيح نواتج التعلم، والعمل على تحسينها بأسلوب مطرد، بما يتوافق مع تنفيذ التعليم الإلكتروني والتعليم عن بُعد.

وقالت ابتسام الشهري في مداخلة مع "الإخبارية": "سوف تكون الدرجات في المرحلتين الابتدائية والمتوسطة أربعين درجة لأعمال السنة، امتحانات قصيرة، مهام أدائية، مشاركات صفية، واجبات منزلية، و10 درجات للاختبار الختامي".


وأفادت ابتسام الشهري أنه سوف يتم فعل الامتحانات الختامية عن بُعد للفصل الدراسي الأضخم 1442هـ، عن طريق منبر مدرستي للمدارس الرسمية والأهلية المستفيدة من المنبر، أو المنصات التعليمية الأخرى التي تستخدمها المدارس الأهلية والعالمية.