التخطي إلى المحتوى
2 % ارتفاعًا في أسعار البترول مدعومة بزيادة محتملة لإنتاج «أوبك+»
أوبك

ازدادت أسعار البترول بحوالي 2% اليوم الخميس، جراء شواهد إلى أن منتجي «أوبك+» قد يرفعون الإنتاج في الأشهر المقبلة بوتيرة أبطأ الأمر الذي كان متوقعا، بينما يؤدي ازدياد المطلب العالمي على الوقود إلى شح في المعروض.

وجرت تسوية خام برنت لدى 75.84 دولار للبرميل، بإعزاز 1.22 دولار بما يعادل 1.6%، ووصل ثمن تسوية خام في غرب تكساس الوسيط الأمريكي 75.23 دولار للبرميل، مرتفعا 1.76 دولار أو 2.4%.

وأثناء الجلسة، إزداد كلا الخامين القياسيين بأكثر من دولارين للبرميل، تم تسجيلهم أعلى مستوياتهما منذ تشرين الأول 2018.

صرحت أصول إن العقود الآجلة للنفط قللت المكاسب بعدما أخرت ممنهجة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها، في ظل مجموعة «أوبك+»، اجتماعها الوزاري حتى يوم الجمعة لتصرُّف زيادة من المحادثات بما يختص سياسة إصدار البترول بعدما أوقفت الإمارات مخطط لإنقاص لحظي لقيود الإمدادات.

وتحدث جيم ريتربوش من ريتربوش آند أسوسيتس: «مثل ذاك التأخير في حوار التوافق غير بسيط ويظهر أنه يوميء إلى نمط من الجدل الضخم ضِمن المنظمة بين المساهمين».

وقالت أصول في «أوبك+»، سبق، إن المجموعة من المنتظر أن تزيد الإصدار 0.4 1,000,000 برميل متكرر كل يومًّا شهرياً من آب القادم إلى كانون الأول 2021.