التخطي إلى المحتوى
الحكومة تهدد رسمياً بحظر الحسابات البنكية لتلك الفئة من الوافدين والمقيمين
الوافدين في الكويت

خطر يحيط الوافدين والمقيمين من جديد ويحيط ايضاً في جميع أعمالهم وإقامتهم في ظل تفشي ذلك الفيروس ، وذلك في حال انتهاء صلاحية البطاقة المدنية سوف يتم رسمياً تجميد صلاحية وصول العميل لحسابه المصرفي رسمياً من قبل البنوك.

إن التأخير في البت في إدارة شؤون الوافدين الذين تجاوزوا الستين من العمر ، بشهادة الاستحقاق وأقل ، ينذر بمشكلة أخرى لهذه الفئة من السكان.

الكويت تهدد بحظر الحسابات البنكية لهذه الفئة من الوافدين

لقد تجاوزت أزمة هذه الفئة من المغتربين حاجتهم إلى دفع عمولة بقيمة 500 دينار صربي أو الحصول على تأمين صحي خاص لضمان تجديد تصريح عملهم ، بما في ذلك معاملاتهم المصرفية.

وبحسب صحيفة الرأي الكويتية ، سيُطلب من البنوك الكويتية حجب البطاقة المصرفية للعميل من هذه الشريحة في حال انتهاء صلاحية بطاقته المدنية.

وقالت الصحيفة إنه سيتم تجميد وصول العميل إلى حسابه المصرفي سواء كان سحوبات أو ودائع ، بينما سيمنع الشريحة من تحويل الأموال لأبنائها في الخارج ، وسط التزام البنوك وشركات الصرافة بالتعليمات الرقابية بمنع أي تحويل العميل الذي انتهت بطاقته المدنية.

أصدر مكتب الدولة للموارد البشرية تعديلات على الأمر رقم 520 لسنة 2020 يحظر إصدار تصاريح العمل لمن هم في الستين من العمر أو أكبر ممن لديهم شهادات الثانوية العامة أو أقل وما يعادلها ، مما يسمح للعمال المشمولين بـ قرار التخرج عملهم في البلاد بشكل قانوني بشرط دفع رسوم سنوية تقدر بـ 2000 دينار وتخفيض فيما بعد إلى 500 دينار.

إقرأ أيضاً :