التخطي إلى المحتوى
محمد بن سلمان ولي العهد السعودي يصدر أمر ملكى ... يفتتح أعمال منتدى السعودية الخضراء
محمد بن سلمان

أقدم اليوم ولى العهد للمملكة العربية السعودبة نمائب مجلس الوزراء ووزير الدفاع محمد ين سلمان على افتتاح الأعمال الخاص بمنتدى السعودية الراء الذى قد أصدر أمللكى حوله سابقاً و اليكم التفاصيل .

محمد بن سلمان يصدر بيان ملكى عاجل الى كل مواطنى ومقيمى السعودية ويدشن مبادرة السعودية الخضراء

من خلال السياق و التغطية الهامة والخاصة لهذه المشهد فقد عمد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بن عبد العزيز، صباح اليوم على افتتاح فعاليات أعمال منتدى حملة "السعودية الخضراء" مطلقا حزمة من القرارات و المبادرات الهامة تمثل استثمارات بقيمة تزيد عن 700 مليار ريال سعودى .

ولقد أفقر محمد بن سلمان ولي العهد، في تصريحاته الافتتاحية للمنتدى، عن إطلاق التعليمات الأولى من المبادرات النوعية في السعودية حتى تصبح خارطة طريق لحماية البيئة ومواجهة تحديات التغيرات المناخية والاحوال الجوية المتقلبة ، التي من جانبها واختصتصها المساهمة في تحقيق المستهدفات الطموحة لمبادرة السعودية الخضراء المعلن عنها .

وفى سياق متصل حيث قد أفاد فخامته إلى إطلاق بلاد الحرمين لمبادرات في قطاع الطاقة من كونها العمل على تخفيض الانبعاثات الكربونية بما يساهم صوب 278 مليون طن سنوياً بحلول عام 2030، و التى تعتب تلك تخفيض طوعيبما يتخطى أكثر من ضعف مستهدفات السعودية المرجوة والمستهدفة نة فيما يخص تخفيض الانبعاثات الكربونية .

واستمر ذو النيافة الملكية على تأكده بالبدء فى تنفيذ المرحلة الأولى من مبادرات التشجير بزراعة أكثر من اربعمئة وخمسون مليون شجرة، وإعادة تأهيل 8 ملايين هكتار من الأراضي المتدهورة، وتخصيص أراضي محمية جديدة، حتى يريقى الاجمالي للمناطق المحمية في السعودية أكثر من 20 % من إجمالي المساحة المعدة لذلك .

وفى ضوء المتابعة لقد شدد محمد بن سلمان ولي العهد عقده العزم على تحويل مدينة الرياض العاصمة السعودية إلى واحدة من أكثر المدن العالمية استدامة، مشيراً بالاعلان على نية المملكة للانضمام إلى الاتحاد العالمي للمحيطات، والانضمام كذلك إلى تحالف القضاء على النفايات البلاستيكية في المحيطات والشواطئ، وإلى اتفاقية الرياضة لأجل العمل المناخي، فضلاً على ذلك تأسيس مركز عالمي للاستدامة السياحية، وتأسيس مؤسسة غير ربحية لاستكشاف البحار والمحيطات كما هو مرجو ومنشود.

واستمر فخامتة كذلك عنطريق البيان المبين من جانبه على استهداف بلاد الحرمين للوصول للحياد الصفري في عام 2060 عن طريق منهنج و انتهاج الاقتصاد الدائري للكربون، وبما يتماشى مع خطط المملكة التنموية، و تساعد فى تنوعها الاقتصادي، وبما يتتوافق مع "خط الأساس المتحرك"، ويحفظ دور السعودية الريادي في تعزيز أمن واستقرار أسواق الطاقة العالمية، وفي ظل نضج وتوفر التقنيات اللازمة لإدارة وقليل الانبعاثات الكربونية .

ولقد أضاف أن هذه المبادرة الأولى من المبادرات تتضمن فى استثمارات بقيمة تزيد عن 700 مليار ريال سعودى ، مما يساعد على تنمية الاقتصاد الأخضر، وتوفير فرص عمل نوعية جادة ، واتاحة فرص استثمارية ضخمة للقطاع الخاص، وفق رؤية المملكة 2030 المنشود تحقيقها .

ولقد على على ان المملكة سوف تحتضن قمة الشرق الأوسط الأخضر في العاصمة الرياض من 23 إلى 25 أكتوبر الجاري ويشارك فيها قادة وممثلو عدد الدول والبلدان .

إقرأ أيضاً :