التخطي إلى المحتوى
ولى العهد الأمير محمد بن سلمان يدشن مكاتب إستراتيجية لتطوير ثلاث مناطق بالسعودية
الديوان الملكى يعلن قرار ولى العهد

أطلق اليوم صاحب السمو ولى العهد بالمملكة العربية السعودية نائب مجلس الوزراء السعودى ووزير دفاع المملكة الامير محمد بن سلمان أمر ملكى على اظلاق مكاتب إستراتيجية لتطوير ثلاث مناطق بالمملكة السعودية حسب التالى .

اطلاق مكاتب استراتيجية لثلاث مناطق بالمملكة بأمر محمد بن سلمان

من خلال التفوهات التى تخرج من القيادة العليا لبلاد الحرمين والتى تهتم بكل صغيرة وكبيرة وكل تفصيلة تمس الوطن السعودى وعليه فقد أعلن ذو النيافة الملكية الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء السعودى رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية ببلاد الحرمين عن إطلاق مكاتب إستراتيجية التى تهدف الى تطوير ثلاث مناطق هى منطقة الباحة، ومنطقة الجوف، ومنطقة جازان، التي سوف تكون النواة المستخدمة فى تأسيس هيئات تطوير بالقريب العاجل فيما هو قادم ، و المرجو منها تعظيم الاستفادة من الخصائص النسبية والتنافسية لكل منطقة من المناطق الثلاثة المعلن عنها ، إضافة إلى تطوير البيئة الاستثمارية حتى تصبح مناطق جاذبة للاستثمار بالشراكة مع القطاع الخاص السعودى.

وحول كل ما هو جديد فيجيئ الإعلان عن المكاتب الإستراتيجية داخل تلك المناطق الثلاث في نطاق اهتمام ولي العهد وحرصه الدؤوب والمستمر على أن تطال التنمية الشاملة كاقفة محافظات ومدن السعودية بما يرجع بالنفع على كل مواطنى السعودية وايجاد اقتصاد مزدهر ومجتمع حيوي لوطن طموح وقادر على مواجهة التحديات .

ولقد أشار فى توضيح هام للغاية من ذو النيافة الملكية الأمير محمد بن سلمان أن العمل مستمرعلى تأسيس مكاتب إستراتيجية في المناطق التي لا تتواجد بها هيئات تطوير أو مكاتب إستراتيجية، تصبوا تطوير مناطق السعودية كافة بلا استثناء كما هواضح من القرارات التى يتم اتخاذها .

ومن خلال النظرالى ما هو المطلوب حيث يرجى من تلك المكاتب الإستراتيجية، إلى الاهتمام بكل مكونات التنمية في هذه المناطق الثلاث المعلن عنها ، بحيث تركز بقوة على استثمار المقومات التنموية التي تزخر بها كل منطقة الى تحقيق أعلى استفادة منها وتحويلها إلى عناصر تقوم على تقديم الدعم ويد العون الى الاقتصاد السعودى ، بالإضافة إلى قيام المكاتب الإستراتيجية في المناطق المذكورة بأعمال التطوير والتنسيق وقيام على متابعة دورها مع الجهات الحكومية كلها، للعمل على تشجيع وإشراك القطاع الخاص السعودى في تنمية المكونات المكانية خلالها.

ومن الجدير بالذكر حوله و الاشارة اليه بقوة فإن تمت الاشارة إلى أن إطلاق المكاتب الإستراتيجية لتطوير المناطق المعلن عن اسماؤها سالفا يالمقال ، يأتي من خلال رؤية محمد بن سلمان لإحداث تنمية شاملة ومستدامة في كل ربوع المملكة السعوددية عن طريق تعظيم الاستفادة من الخصائص النسبية التى تتمتع بها كل منطقة، والتوسع في اتاحة الفرص الوظيفية لأبناء ومواطنى كل مناطق السعودية ، إضافة إلى رفع جودة الحياة والارتقاء بالخدمات الأساسية والبنى التحتية في جميع مناطق ومدن السعودية .