فزع و رعب بين أهالي مدينه اللاذقية بعد قرار الإفراج عن ابن عم بشار الأسد
فزع و رعب بين أهالي مدينه اللاذقية بعد قرار الإفراج عن ابن عم بشار الأسد

تم الاعلان اليوم  الاحد الموافق 10 من يناير 2021 قرار من الملك القائد للحكومة فى البلاد من اصدار خبر أثار الذعر فى نفوس الكثير من الناس .

فى سياق الخبر فقد تسبب قرار الصادر الذى يفيد على  الافراج عن سليمان الأسد " من أبناء عمومة عائلة  بشار الأسد " في فزع ورعب بين الاهالى فى مدينه اللاذقية بدمشق فى سوريا .

و ينتظر الاهالى فى اللاذقية حالة من الرعب و القلق و  خوفاً من ارتكاب سليمان الأسد جريمة جديدة لقيامه على الترهيب و التهديد وارتكاب جريمة قتل قبل دخوله الى السجون السورية عام 2015 بسبب عقيد بالجيش نتج عن  اختلافهم على من يعبر بسيارته قبل الآخر !

و من خلال قرار الإفراج  عن سليمان الأسد فقد عاد بالاذهان الى ما حدث في ذاكرة الشعب السورى حين أشعلت الجريمة فتيل الإحتجاجات و التظاهرات  فقرر النظام  حينها على سجنه حقناً للغضب الشعبي السورى المحتقن ، وسط شعور بالظلم لسجنه خمسة  سنوات فقط بعد جريمة قتل عمد بالرصاص حينها .