إحدى حقول النفط في حقل ظهر - صورة من أرشيف صحيفة النصر
إحدى حقول النفط في حقل ظهر - صورة من أرشيف صحيفة النصر

النفط غرب المتوسط كعكة الأقتصاد العالمي في الفترة المقبلة ، والحرب الأقتصادية الدائرة في الوقت الحالي والتدخل التركي الواضح من اجل التفط الخام في تلك المنطقة الأقتصادية الهامة للغاية.

وفي سياق متصل فقد كشف وزير البترول المصري طارق الملا، صباح اليوم الأربعاء، في تصريحات لمراسل صحيفة النصر ، إن الحكومة المصرية سوف تعلن خلال الأسابيع القليلة القادمة عن كافة الشركات التي سوف تقوم بالتنقيب عن النفط غرب البحر المتوسط.

وفي ذلك الصدد فقد أكد وزير البترول المصري طارق الملا، في تصريحات لصحيفة النصر ان الحكومة المصرية في الوقت الحالي بالتعاون مع وزراة البترول المصرية تتحدث مع شركات نفط عالمية وتستقبل وتناقش كافة طلبات الشركات العالمية الأخري التي سوف تعمل خلال الفترة المقبلة في مجال التنقيب عن النفط في منطقة غرب المتوسط خصوصاً.

مصر تعلن في القريب عن الشركات التي ستنقّب عن النفط غرب المتوسط

من ناحيتة فقد أضاف وزير البترول المصري طارق الملا خلال مقابلة مع صحيفة النصر علي أن الحكومة المصرية في الوقت الحالي تجري محادثات مع شركات نفط علي المستوي العالمي مثل شركة توتال وبي.بي وشركة شيفرون وشركة إكسون موبيل من اجل التنقيب عن النفط في منطقة غرب المتوسط.

علي الجانب الأخر فيأتي ذلك خصوصاً وان تلك الشركات التي سوف يقع عليها الأختيار والكشف عن أسمائها سوف تعمل لاول مرة في تلك المنطقة الممتلاءة بالنفط الخام والغاز الطبيعي.

واضاف وزير البترول المصري طارق الملا ان المرحلة المقبلة سوف تشهد مزيجاً من الأتفاقات المصرية مع شركات النفط من خلال الدخول في مزايدة واتفاق مباشر مع تلك الشركات النفطية.

طارق الملا : مصر تصدر مليار قدم مكعب من الغاز من حقل ظهر إلي أوروبا

وأردف وزير البترول المصري الملا في حوارة مع مراسل صحيفة النصر إلي أن أكتشاف حقل ظهر في عام 2015 من قبل شركة إيني الإيطالية حقق عائدات اقتصادية كبيرة للغاية للدولة المصرية وساعد كثيراً في نهوض الأقتصاد المصري.

وأضاف الملا الي أن الأحتياطات الأخيرة التي تم كشفها في حقل ظهر تقدر بنحو ثلاثين تريليون قدم مكعب من الغاز، الأمر الذي يجعل الحكومة المصرية طرح المزيد من المزايدات النفطية.

علي الناحية الأخري فقد كشف الوزير الملا في حوارة اليوم إلي إن الحكومة المصرية تصدّر في الوقت الحالي حوالي مليار قدم مكعبة من الغاز علي مدار اليوم إلي منطقة أوروبا بواقع عشر شحنات علي مدار الشهر على أن تزيدها إلى عشرين شحنة علي مدار الشهر بعد تشغيل محطة الإسالة في محافظة دمياط المصرية.

تجدر الإشاراة الاقتصادية الي أن الحكومة المصرية خلال الأعوام القليلة السابقة قامت بترسيم حدودها البحرية مع بعض الدول من أجل التنقيب عن النفط والغاز دون حدوث أي نزاعات.