الخطوط الجوية الكويتية
الخطوط الجوية الكويتية

اتحاد مكاتب السفر والسياحة في الكويت خلال الفترة الماضية قام بمطالبة الخطوط الجوية الكويتية بفتح الطيران مباشراً مع الدول الـ31 التي أحجب عنها السفر في الفترة الماضية خصوصاً وأنة صدر أمر تنظيميًا بحظر الطيران برفقتها في الفترة السابقة ، مع ضبط القادمين منها لحجر مؤسسي لمدة أربعة عشر يومًا في الفنادق الكويتية.

بيَّن تحالف مكاتب السفر والسياحة في الكويت - في خطبة رسمي غداة اليوم الثلاثاء تلقى مكتب وكالة مستجدات في شمال أفريقيا والخليج في الكويت نسخة منه - "أن أكثر من 430 مكتب سياحة وسفر على شفير الإفلاس بسبب عدد مقيد من القرارات التي أضرت بقطاع السياحة والسفر الكويتية، والتي نستغرب حتى تلك اللحظة من الإصرار على إغلاق وقتل الاستثمار بهذه الطريقة التي لم نشهدها في أقسى الدول انتشاراً للوباء".

الكويت لم تحدد فتح رحلات الطيران الدولي عبر الخطوط الجوية الكويتية بعد تلك القرارات

وطالب تحالف مكاتب السفر والسياحة في الكويت خلال الفترة الماضية بالدفاع عن وإنقاذ ذلك القطاع من الانهيار الكامل، عن طريق تنفيذ وتطبيق الدراسة الحكومية بصدد السماح بقدوم المقيمين من الدول الـ31 الموقوفة، على أن يتم عمل حجر مؤسسي لهم لوقت 14 يومًا في فنادق الكويت، بدلًا من استفادة فنادق الدول الأخرى من هذا الموضوع المنهجي، لافتًا إلى أن معظم المقيمين يقضون حاليا فترة الحجر في فنادق دبي وإسطنبول؛ ومن ثم يأتون إلى الكويت ويحجرون مرة أخرى منزليًا لكمية 14 يومًا.

وأكد تحالف مكاتب السفر والسياحة في الكويت خلال الفترة الماضية ، أن من شأن ذاك التصرف تنشيط قطاع شركات الطيران الكويتية، وإنقاذ ارتفاع عن 430 مكتب سفر كويتي من ملاك الأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة، وأيضاً تنشيط قطاع الفنادق الكويتية الذي يعاني، وتحريك قطاعات غفيرة مرتبطة بقدوم أفراد الرحلة، كالأغذية والنقل وغيرها.

كما طالب اتحاد مكاتب السفر والسياحة بالكويت ، بالعمل على إزاحة مدة الصخر المنزلي على القادمين إلى الكويت من المسافرين الكويتيين لمقدار أربعة عشر يومًا، والاكتفاء بشهادات فحص "بى سى أر" التي لا تتعدى 72 ساعة من عملها وحتى تاريخ البلوغ إلى مطار الكويت، أو الاكتفاء بإنقاص مدة الحجر المنزلي إلى أسبوع ليس إلا، خلفاً عن الحجر المنزلي الحالي مع فحص "بى سى أر" أسوة بعدد من الدول الخليجية.

و قد كان رئيس مجلس مصلحة تحالف مكاتب السفر والسياحة الكويتي محمد لافي المطيري، أكد - في السادس من شهر أغسطس الماضي - ضرورة معالجة ما وصفها بحالة الارتباك والفوضى التي أحدثها أمر تنظيمي المكسب العامة للطيران المدني الكويتية، بحظر دخول جميع أفراد الرحلة الأجانب من 31 جمهورية، مشددًا على أن الشأن المنهجي سيدمر سوق النقل الجوي بالبلاد.