اصدر وزير العمل والتنمية الاجتماعية أحمد بن سليمان الراجحي، قرار بتوطين عدد من الإدارات والمهن القيادية والتخصصية في قطاع الإيواء السياحي وضم المواطنين السعودين بها وجاري العمل من قبل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية اليوم.

وفي وقت سابق دخل القرار وحدد الوقت الزمني المناسب لتطبيق التوطين في قطاع الإيواء السياحي،وستكون المرحلة الأولى من التوطين في المهن غير (القيادية/ الإشرافية)، واما المرحلة المقبلة تستهدف المهن الإشرافية للسعودين ومهن مساعدي المدراء، اخيرا المرحلة الثالثة فهي تستهدف المهن القيادية لتسكينها للسعودين فقط.

وينص القرار علي قصر العمل على المواطنين السعودين بنسبة 100% في المهن غير (القيادية/ الإشرافية) وهي العمل قي التسويق والمبيعات، الحجوزات، المشتريات، المكاتب الأمامية، وكذلك قصر العمل للمواطنين في المهن التالية: (مستلم طلبات خدمة الغرف، مضيف مطعم أو مقهى، كاتب استلام بضائع، أمين مخزن، سكرتير/ سكرتير تنفيذي، كاتب إداري عام، موظف إداري/ مساعد إداري، منسق إدارة).

وطالبت الوزارة أصحاب العمل منع استقدام أو استخدام العمالة الوافدة للمهن المذكورة في القرار سواء كان ذلك بشكل مباشر أو غير مباشر، اكددت الوزارة ان من سيخالف هذا القرار سينطبق بحقهم عقوبة مخالفة توطين المهن المقصورة على السعوديين أو السعوديات .

وجاء هذا القرار بعد سلسلة اجراءات اتبعتها كافة الوزارات لتوطين كل المهن لصالح المواطن والمواطنة السعودية.