حكم بالاعدام بحق شابين سوريين قتلا صديقهما السورى
حكم بالاعدام بحق شابين سوريين قتلا صديقهما السورى

أصدر القضاء العالى فى جمهورية مصر العربية بحكم الاعدام بحق شابين من سوريا على خلفية الاسباب التالية .

حكمت محكمة جنايات بنها عاصمة محافظة القليوبية في جمهورية مصر العربية بالإعدام شنقا لشابين سوريي الجنسية بتهمة قتل زميلهما سوري الجنسية بمدينة العبور عمدا ومع في مرة سابقة الإصرار والترصد و العمد .

صرحت المحكمة في قرائن حكمها إن المتهمين بيتا النية وعقدا العزم على القضاء على من وقع في حقه الجرم، وأعدا لذا حبلا وتربصا له بمحل تواجده، واستدرجاه معهما بعربة أحدهما بمبرر توصيلة لمحل مورد رزقه، وأجهز فوق منه المدعى عليه الأكبر بأن نهض بتقييده من خلال الحبل ووضعه بخصوص رقبة الضحية وخنقه حتى لفظ أنفاسه طوال سياقة المشتبه به الـ2 للسيارة، وأحدثا به الكدمات الموصوفة بالصفة التشريحية والتى أودت بحياته على النحو الموضح بالتحقيقات.

أضافت المحكمة في قرائن الحكم أن المتهمين اغتصبا وبالقوة أثر طرف إصبع المجنى فوق منه على سندات متمثل في عقدي بيع إبتدائي لوحدة سكنية، وسرقا مبلغا ماليا كان مع المجنى أعلاه، ثم ألقيا بجثته بأرض فضاء على الطريق.

وعثر على جُسمان الشاب القتيل ملقاة على قطعة أرض بمدخل بلدة العبور، وبها كدمات متفرقة وآثار إحمرار بشأن العنق.

واعترف المتهمان بأنهما توجها لموضع حضور الضحية في مواجهة سنتر العبور واصطحباه بعربة ملاكي، ملك المدعى عليه الأضخم، بذريعة توصيله لمسكنه، وبالقرب من بلدة العبور القريبة العهد، قاما بابتزازه وإكراهه على إبرام عقدين لبيع منزله على بياض واستوليا منه على أربعمائة جنيه وجهازه المحمول المحمول، وعقب ذاك نهض المدعى عليه الثانى بلف حبل بشأن عنقه فأودى بحياته، وتخلصا من جثته بإلقائها بمقر إيجادها، وتم إخضاع العربة المستخدمة في ارتكاب الحادثة، وأيضا عقدي بيع المنزل.