التخطي إلى المحتوى
وزارة الصحة السعودية ... تلقي اللقاح هو السبيل للخروج من جائحة فيروس كورونا
وزارة الصحة السعودية

جددت وزارة الصحة السعودية التأكيد على مأمونية لقاح «كوفيد 19»، مؤكدة أن المبادرة بتلقيه هي السبيل لمغادرة الجائحة. ودعت عبر متحدثها المعترف به رسميا الدكتور محمد العبدالعالي، أثناء إيجاز صحافي البارحة، من هم في عمر الخمسين عاماً وما فوق إلى الحملة بتنفيذ الكمية المحددة الثانية من اللقاح، وعدم الانسياق وراء الشائعات والمعلومات لمغلوطة، وهذا بالتسجيل عبر التطبيق، في حال عدم وصول برقية بموعد جرعات اللقاح المحددة.

وطمأن المتحدث الرسمى لوزارة الصحة الطبيب محمد العبدالعالي المشككين في خطورة نفوذ الكمية المحددة الثانية من لقاح كوفيد 19 على عضلة الفؤاد، بعدم وجود أي إثبات علمي على ما لفتت إليه ممنهجة التغذية والعلاج الأمريكية بارتباط الكمية المحددة الثانية من لقاح «فايزر» بالتهاب عضلة القلب، موجها إلى أن أن ما استقر علمياً هو ارتباط الإصابة بفيروس كوفيد 19 بالتهابات عضلة القلب بمقدار 2.3 %.

وذكر العبدالعالي أن الشواهد الوبائية في السعودية تتجاوز بحالة تذبذب، غير أن رصدت وزارة الصحة بعضاً من الثبات على مستويات محددة، وهذا مع الإقبال القياسي على تصرف الفحوص المخبرية بمعدلات أعلى بقدر يسير من الأسابيع الفائتة.

وشدد أن السعودية تشهد تحسناً وثباتاً في التحكم والوقاية من فيروس كوفيد 19 المستجد، بينما يتخطى العالم بموجات متنوعة متتالية، وهو الذي أكدته جمعية الصحة الدولية، مشيرة على أن المملكة من ضمن أحسن النظم الصحية في محفل المصيبة. وأشاد بالإقبال على إتخاذ اللقاح الذي تخطى 17 مليون جرعة من الكمية المحددة من خلال 587 موقعاً للتطعيم.

وفي إحصائية عصرية لمستجدات Covid 19 طوال الـ24 ساعة السابقة، أفصحت وزارة الصحة، البارحة (يوم الاحد)، إلحاق 1218 كدمة قريبة العهد، بينما تم مراقبة إنتعاش 1252 موقف، ووفاة 15 ظرف. ووصل كلي حالات الكدمة تراكمياً 483.221 ظرف، من داخلها 11.190 ظرف نشطة، أغلبها مستقر، منها 1440 موقف حرجة تتلقى الحفظ في العنايات المركزة، في حين وصل كلي حالات الإنتعاش 464.256 موقف، فيما زادت مخزون حالات الوفاة إلى 7775 ظرف مصرع.

ومن جانبه، شدد الناطق الرسمي لوزارة الداخلية العقيد طلال الشلهوب تنفيذ مرسوم اشتراط التحصين لدخول المبادرات والمناسبات والمنشآت الرسمية والخاصة في ميعاده المحدد، ابتداء من 1 آب (أغسطس) الآتي. وجدد التأكيد، أثناء المواجهة الصحافي للكشف عن أنباء فيروس كورونا Covid 19، إلى أن تنفيذ الأمر التنظيمي سيشمل دخول أي نشاط تجاري أو ثقافي أو ترفيهي أو رياضي أو اقتصادي، ودخول أي حادثة ثقافية أو علمية أو اجتماعية أو ترفيهية، ودخول أي منشأة رسمية أو خاصة، سواء لتطبيق الأفعال أو إعادة النظر، ودخول أي منشأة تعليمية رسمية أو خاصة، إضافة إلى ذلك استعمال وسائط النقل العام.

ورصدت وزارة الداخلية طوال الأسبوع السالف 17 ألفاً و818 مخالفة للنشاطات الاحترازية والإجراءات الوقائية من فيروس كوفيد 19 في أنحاء المملكة عموم في أسبوع، إذ سجلت مساحة العاصمة السعودية الرياض عاصمة السعودية العدد الأعلى بواقع 5910 إنتهاكات، تلتها المساحة الشرقية بـ2870 مخالفة، ثم مساحة مكة المكرمة بـ2186 مخالفة.

وأعادت وزارة الأمور الإسلامية وطلب الحضور والإرشاد إطلاق 12 مسجداً في أعقاب إخلائها مؤقتاً وتعقيمها في 3 أنحاء، ليصل مجموع ما تم الانتهاء من تعقيمه واكتمال ميله أثناء 141 يوماً إلى 1684 مسجداً، في ظل الحذر والتدقيق على سلامة المصلين.

وفي الكويت، كثفت الجهات المقصودة حملات التفتيش والمراقبة، البارحة، لحجب دخول غير المطعمين للمجمعات التجارية الكبرى، بعدما بدأ تدفق مرسوم إدارة الدولة الكويتية قصر دخول المواضع العامة للمحصنين فحسب. وتعمل إدارة الدولة على التقليل من تفشي الخبطات بالفيروس. وفي آخر إحصائية صرحت بها وزارة الصحة الكويتية، أول من البارحة (يوم السبت)، تم إلحاق 1.661 رض عصرية بفيروس Covid 19 المستجد، و1.689 موقف شفاء، و6 حالات مصرع جديدة، ليصير كلي عدد الحالات 349.923 موقف، بينما وصل مجموع حالات الوفاة التي شهدتها البلاد 1919 ظرف.

وينص أمر تنظيمي مجلس الوزراء على عدم السماح لغير المطعمين بدخول المجمعات الكبرى التي لا تقل مساحاتها عن 6 آلاف متر مربع والمعاهد والأندية الصحية والصالونات والمطاعم والمقاهي، إضافة للقرارات الفائتة التي ترتبط المسارح والمراكز الثقافية والسينمات.

ونقلت وكالة المستجدات الكويتية عن رئيس قسم إلغاء الأعمال الغير شرعية في فرع بلدية محافظة العاصمة عبدالله جابر كلامه إن السلطات تطمح إلى «تكثيف المبادرات لتنفيذ مرسوم مجلس الوزراء بمنع غير المطعمين من الدخول إلى هذه العقارات».

وشدد جابر أنه في حال عدم التقيّد، سوف يتم اتخاذ الأفعال القانونية ومخالفتهم وفق تشريع الاحتياطات الصحية للوقاية من الأمراض السارية، بحيث «يعاقب مرتكبها بالسجن فترة لا تتخطى 3 أشهر، وبغرامة لا تزيد على 5 آلاف دينار (صوب خمسمائة.‏16 دولار)، أو بإحدى هاتين العقوبتين».

وفي عمان، أعربت السلطات الصحية أنها سجلت ارتفاع قياسية في خبطات وحالات وفاة مرض «كوفيد- 19» أثناء الأيام الثلاثة الفائتة، وأن 119 قد توفوا طوال هذه المرحلة، و5517 شخصاً تم تشخيص إصابتهم بالفيروس خلال الفترة ذاتها.