التخطي إلى المحتوى
السلطات الحكومية بخبر مفاجئ بمنع و حظر دخول المسافرين الوافدين من ثلاث دول 
تعليق الدخول من ثلاثة دول

أعلنت السلطات و الجهات الحكومية على منع و تحريم الوافدين من ثلاثة بلاد و تتمثل فى التالى .

دولة الإمارات العربية المتحدة تعلق دخول المسافرين القادمين من ثلاثة دول

أفصحت الإدارة العامة للطيران المدني والإدارة الوطنية لإدارة الظروف الحرجة والأزمات والكوارث في دولة الإمارات العربية المتحدة، تعليق دخول الركاب القادمين من دولة ليبيريا و دولة سيراليون و دولة ناميبيا.

مثلما يشتمل على هذا تعليق دخول أفراد الرحلة الذين تواجدوا في تلك الدول طوال مدة 14 يوما قبل القدوم إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، مع استمرار تسيير المسيرات، إذ سوف يسمح بنقل المتنقلين من جمهورية دولة الإمارات العربية المتحدة إلى الدول الثلاث على النزهات.

وسوف يسمح بنقل الأنماط المستثناة من دولة ليبيريا و دولة سيراليون و دولة ناميبيا إلى دولة الإمارات العربية المتحدة مع تنفيذ الأعمال الاحترازية المنوه عنها، التي تتضمن مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة وأقاربهم من الدرجة الأولى، والبعثات الدبلوماسية المعتمدة بين دولة الإمارات العربية المتحدة والدول الثلاث، ويشتمل على ذاك الإداريين العاملين في سفارات الامارات في تلك الدول وسفارات الدول الثلاث في البلد.

وتشتمل على الفئات المستثناة الوفود الأصلية وأصحاب المؤسسات التجارية شريطة الاستحواذ على الرضى المسبقة وايضاً أصحاب الإقامة الذهبية والفضية، إضافة إلى ذلك استثناء أصحاب الوظائف الحيوية وفق فرز المصلحة الاتحادية للهوية والجنسية وأطقم طائرات التحميل والترانزيت الأجنبية، شريطة الاستحواذ على نتيجة تحليل مخبري سلبي لـ"كورونا" طوال يومان من الخروج من وعند الوصول، والالتزام بالصخر الصحي لحين الخروج من.

وسوف يتم فريضة الأنواع المستثناة بالتدابير الوقائية التي تتضمن حجرا مدته عشرة أيام وفحص PCR في مهبط الطائرات وفي اليومين الـ4 والـ8 من الدخول إلى الجمهورية، وخفض مرحلة تحليل الـPCR من 72 ساعة إلى يومان حتّى يشطب رضى الفحوصات الصادرة من المختبرات المعتمدة التي صبر QR Code.

وشددت الإدارة العامة للطيران المواطن أنه يشترط على الراحلين القادمين من ليبيريا وسيراليون وناميبيا عبر دول أخرى أن تكون فترة موارد رزقهم في هذه الدول ليست أقل من 14 يوما لأجل أن يجيز لهم بدخول الجمهورية، مع استمرار سفرات التعبئة بين جمهورية دولة الإمارات العربية المتحدة مع تلك الدول.

وأهابت المصلحة بكل الراحلين المتأثرين بالقرار وجوب الاستكمال والتواصل مع مؤسسات الطيران المرتبطين بصحبتها لتصحيح وجدولة رحلاتهم وضمان عودتهم سالمين إلى وجهاتهم الختامية دون أي إرجاء أو التزامات أخرى.