وزارة العمل السعودية تعلن رسمياً اليوم قرارات هامة بشأن الوافدين والمقيمين ( بشري سارة + أخبار مفرحة )
وزارة العمل السعودي

أعلن عادل حنفي مساعد رئيس الإتحاد العام للمصريين بالمملكة السعودية، عن مراسيم سعودية حديثة بخصوص الأيدي العاملة الوافدة وحظر عشرات المهن من ممارسة النشاط دون الاستحواذ على ترخيص.

وتحدث حنفي لمراسل صحيفة النصر ، الي إن وزارة الموارد الآدمية والإنماء الإجتماعية السعودية، حددت باتجاه 263 حرقة مغايرة لا مفر من حصول العاملين فيها على الرخصة من مراكز (التحليل المهني) في نطاق المملكة وستمنح الرخصة لبرهة خمس أعوام.

وفسر مندوب رئيس الاتحاد العمالى ، أن المملكة ألزمت الشركات والمؤسسات بمشروع (التحليل المهني) للعاملين في مجالات التخصص المهنية المتنوعة ابتداءً من 21 صاحب القعدة المتزامن مع 1 تموز 2021 بالبدء في تم منحه تلك التراخيص الأيدي العاملة الوافدة - (تشتمل على الأيدي العاملة المصرية)-.

وبيّن حنفي أن المبتغى من ذاك هو إعلاء درجة ومعيار المساندة الجانب الأمامي، وتعزيز الإنتاجية في سوق المجهود، وإيقاف سريان الأيدي العاملة غير المؤهلة من الخارج، وتحقيق معدلات ريادية دولية في ساحات الإمتحانات المهنية، والتحقق من إمتلاك العامل الخبرات المهارية المطلوبة لتطبيق وظيفته على يد إمتحانات نظرية وعملية.

ونوه حتّى الوزارة حددت خمس مراكز للإختبارات في (العاصمة السعودية الرياض عاصمة السعودية - الدمام - الإحساء - جازان - رابغ)، وسط نداءات بوجوب المجهود على تزايد مراكز الإمتحانات لحجب الازدحام وتخفيض الأسعار على أصحاب المؤسسات والمؤسسات.

واستعرض حنفي، المواقيت المحددة للبدء القهري في الاستحواذ على الرخصة كالتالي:

- المؤسسات العملاقة 3000 عامل فأكثر، تبدأ ابتداءا من 21 صاحب القعدة 1442 المتزامن مع 1 تموز 2021.

- المؤسسات الهائلة من خمسمائة عامل إلى 2999 عاملا، تبدأ ابتداءا من 24 محرم 1443 المتزامن مع 2 أيلول 2021.

- المؤسسات المتوسطة من خمسين عاملا إلى 499 عاملاً تبدأ بداية من 26 ربيع أول 1443 المتزامن مع 2 تشرين الثاني 2021.

- المؤسسات الضئيلة من 6 عمال إلى 49 عاملاً تبدأ بداية من 26 ربيع أول 1443 المتزامن مع 2 تشرين الثاني 2021.

- من عامل شخص إلى خمس عمال تبدأ بداية من 29 جمادي الأضخم 1443 المتزامن مع 3 كانون الثاني 2022.

وتابع ممثل رئيس الإتحاد العام للمصريين بالمملكة السعودية: أن الامتحانات تشتمل على المنحى المفترض والعملي إذ تصل مدتها صوب 75 دقيقة.