التخطي إلى المحتوى
السجن والغرامة أو الرحيل نهائياً ... تحذير شديد من الجوازات السعودية بشأن العمالة الوافدة في السعودية
الجوازات السعودية

الجوازات السعودية ، أطلقت صباح اليوم ، تحذيرا شديدا اللهجة بخصوص العمالة الوافدة بالسجن والغرامة أو الرحيل نهائياً.

وفي سياق متصل فقد نشرت المديرية العامة لــ الجوازات السعودية بيانا عبر وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، كشفت فية رسمياً علي إنها تحذر من يقوم بنقل أو تشغيل العمالة الوافدة المخالفة لنظامي الإقامة والعمل بالسجن أو الغرامة أو الرحيل.

الجوازات السعودية تطلق تحذير شديد اللهجة بشأن العمالة الوافدة في السعودية

وأوضح البيان الصادر من الجوازات السعودية أن ذلك يشمل العمالة الغائبة ، وخاصة العمالة المنزلية.

وأضافت الجوازات السعودية في حديثها اليوم علي أن "كل من يخفي أو يستضيف أو يقدم المساعدة لهؤلاء العمال الوافدين المخالفين ، يعاقب بالحبس لمدة تصل إلى 6 أشهر وغرامة تصل إلى 100000 ريال".

وتابعت: "بالإضافة إلى ذلك ، إذا كان الجاني أجنبيًا ، فسيواجه خطر الترحيل من السعودية ، بالإضافة إلى حقيقة أن الغرامات وعقوبات السجن تتضاعف حسب عدد العمال الأجانب المخالفين".

وقالت إدارة الجوازات السعودية : "إن أصحاب المنشآت التي تستخدم عمالاً مخالفين لقواعد الإقامة والعمل (بما في ذلك العمال الغائبون ، وخاصة العمالة المنزلية) يرتكبون مخالفات وسيتم تغريمهم حتى 100 ألف ريال. الحرمان من منشأة الاستقدام لمدة خمس سنوات تشويه سمعة المنشأة وحبس المسؤول المسؤول عنها سنة مع الإبعاد إذا كان المسؤول من الخارج وتضاعف الغرامات حسب عدد المخالفين.

دعت المديرية العامة لــ الجوازات السعودية جميع المواطنين والمقيمين إلى الإبلاغ عن العمال المخالفين لأنظمة الإقامة والعمل (بما في ذلك العمال الغائبين ، وخاصة العمالة المنزلية) حتى لا يتم معاقبتهم ، مشيرة إلى أنه يمكن لصاحب العمل تسجيل غياب العمالة المنزلية. (تسجيل) الهروب) تلقائياً عن طريق خدمات الجوازات المقدمة من خلال الخدمات الإلكترونية لوزارة الداخلية "أبشر".

أوضحت الهيئة العامة للجوازات في المملكة العربية السعودية ، أن صاحب العمل لا يمكنه إلغاء تقرير غياب أبشر ، بل مراجعة إدارة شؤون الوافدين خلال 15 يومًا من تقديم التقرير ، وسيتم تطبيقه على كل وافد يُقبض عليه برسالة هروب. يعاقب عليها النظام والتي تبلغ غرامة قدرها 50 ألف ريال والسجن لمدة تصل إلى ستة أشهر مع الإبعاد والحظر الدائم على دخول المملكة.