التخطي إلى المحتوى
وزير الدفاع بالكويت يصدر تعديل حول التحاق النساء والفتيات بالخدمة العسكرية
التحاق النساء والفتيات بالخدمة العسكرية

فى سياق الانباء المتواترة التى ملآت جنبات دولة الكويت حول قرار وزير الدجفاع لديها و ما قوبل المرسوم بالرفض و التأييد و تعليق الرأى حوله و الذى أفضى على تجنيد الفتيات و النساء فى الجهاز العسكرى بجانب إخوانها الرجال بالقوات المسلحة الكويتية .

منذ أسابيع قليلة جداً لم تمر ولا تزال الاخبار التى تباينت فى توابع مرسوم كويتى من جانب وزير الدفاع الذى اعلن عن خلاله تجنيد الفتيات و النساء الكويتيات فى القوات المسلحة ووقوفها جنباً الى جانب مواطنها الرجل الكويتى فى خدمة الدفاع والزود عن الوطن .

توضيح كويتى بخصوص تجنيد الفتيات والتحاق النساء بالجيش دستورياً

فى سياق المشهد و التغطية المستمرة من جانب الصحافة العربية و العالمية بالقرار الذى تفاجئت بها النساء و السلطات و البرلمانيون الكويتيون بقرار وزير الدفاع الكويتى حول ما هو الموضوع المثار .

من خلال الاستمرار بالتغطية التى فرضتى نفسها عقبما أعلنت وزير الدفاع بالكويت و علية فقد قال صاحب السمو الشيخ حمد جابر العلي الصباح بالايضاح على أن التحاق الفتيات والنساء إلى الخدمة العسكرية لا يمت الى عدم الشرعية بصلة لأن ذلك يتماشى مع الدستور الكويتي الذي يعادل بين الرجل والمرأة الكويتية .

ومن خلال التصريح الصادرة من فخامة الشيخ " حمد جابرالصباح" في بيان أعلنت عنه وزارة الدفاع الكويتية من خلال التص التالى : "توفير الفرصة للنصف الاخر بالمجتمع الكويتي من أخواتنا وبناتنا الكويتيان بالانضمام للظفر بشرف الخدمة العسكرية لا يتضاد مع الدستور الكويتي الذي لم يعلن أية تفرقة بين الرجل والمرأة وكنه أفاض على المساواة فيما بيتهما ".

وفى سياق متواصل حيث قد نوّه فخامته إلى أنه سوف تأخذ بعين الاعتبار تحديد الأماكن والتموقعات والمهن التي تتوافق مع قدرات وإمكانيات أخواتنا من النساء من بنات الوطن الكويتى.

ولقد تبينت تلك الأمور بعد الجدل الذى أثير بخصوص تطبيق المرسوم الوزاري الخاص بإنضمام أخواتنا الكويتيات بالخدمة العسكرية فى قطاعات ضباط اختصاص وضباط صف وأفراد، وذلك في داخل نطاق الخدمات الطبية ونطاق الخدمات العسكرية المساندة فى الجيش.