التخطي إلى المحتوى
إعصار شاهين يضرب اليمن وَ تحذيرات شديدة للمواطنين والمقيمين
اعصار شاهين في اليمن

كان إعصار شاهين إعصارًا استوائيًا تسبب في فيضانات وأضرار رياح واسعة النطاق لأجزاء من شبه الجزيرة العربية في يوليو 2017 ، العاصفة الثالثة المسماة لموسم أعاصير شمال المحيط الهندي لعام 2017.

نشأت منطقة شاهين كمنطقة ضغط منخفض قبالة سواحل الصومال في 8 يوليو بعد التحرك غربًا بشكل عام ، اشتد النظام ليصبح منخفضًا في 10 يوليو ثم في المناطق المدارية.

دمار واسع جراء إعصار شاهين شرقي اليمن

سيول وفيضانات بسبب إعصار شاهين ضربت مدينة المكلا، مركز محافظة حضرموت، وأدت إلى تضرر العديد من المنازل وجرف عشرات السيارات حيثُ تسببت ذبلك الأعصار في أمطار غزيرة بفيضانات في محافظة حضرموت شرقي اليمن، جراء تأثيرات الإعصار شاهين الذي ضرب خلال الأيام الماضية سلطنة عمان المجاورة.

وأفاد ناشطون ومصادر محلية من داخل محافظة مدينة حضر موت باليمن بأن سيولاً وفيضانات ضربت بلدة المكلا، مقر المحافظة، وأسفرت عن تضرر الكمية الوفيرة من المنازل خاصة القديمة منها وجرف عشرات العربات.

كما أكدوا أن أمطاراً وافرة هطلت على مديريات الساحل وتركزت بشكل ملحوظ في مديرية الديس بساحل مدينة حضر موت باليمن، واستمرت فيها لحوالي ثمان ساعات.

وأضافوا أن السيول الجارفة التي تبعت الأمطار أفضت إلى جرف كميات وفيرة من العربات والممتلكات، وتسببت بتلفيات نقدية ضخمة.

كما تسببت الأمطار الجارفة الجارفة بانقطاع التيار الكهربائي عن مناطق في المكلا، وعزل أجزاء من البلدة عن بعضها بعدما غمرت المياه الأساليب الرئيسة والشوارع.

وأشارت غرفة أرصاد حضرموت على أن معدل الأمطار التي هطلت وصلت 102 ملم، وهي قدر ضخمة تخطت كل التوقعات. واستطردت أنها تعادل حجم المطر التي هطلت على بلدة المكلا أثناء سنوات كاملة.

كان مقر التوقعات الجوية والإنذار المبكر الموالي لهيئة الأرصاد الجوية اليمنية في مدينة عدن باليمن قد نصح، البارحة يوم الاربعاء، من ظرف عدم الثبات الجوي في دولة جمهورية اليمن من مخلفات النداوة التي خلفها إعصار شاهين الذي إعتداء سلطنة عمان المجاورة.

وقال المقر في نشرته الجوية: "حتى الآن تلاشي إعصار شاهين على الأراضي العمانية، يتنبأ تأثّر دولة جمهورية اليمن بحالة من عدم الثبات الجوي من بقايا الرطوبة التي خلفها الإعصار، مقترنة بأمطار وعواصف رعدية على سائر البلاد".

في التوجه ذاته، وجه وزير الصحة اليمني قاسم بحيبح تعميماً لكل المستشفيات المركزية ومكاتب الصحة بالمحافظات وفرق الظروف الحرجة والاسعافات بإعزاز الإستعداد القصوى لمواجهة أي طارئ في أعقاب التحذيرات الصادرة عن مراكز مرفق الرصد الجوي التي تفيد باحتمال تعرض البلاد لرياح وأمطار رعدية شديدة.

وأكد على وجوب رفع أداء أقسام الطوارئ والإسعافات في سائر المستشفيات العامة والخاصة وتعزيزها بالطواقم المتخصصة ورفع قابلية فرق الأزمات والاسعافات وتقسيم عربات الإسعاف في الطرق العامة.

إقرأ أيضاً :