التخطي إلى المحتوى
وزارة الخارجية السعودية تدين الانقلاب الفاشل في دولة السودان وتستنكر الأوضاع الحالية
وزارة الخارجية السعودية

أعلنت وزارة الخارجية السعودية عن استنكارها وإدانتها الشديدين لتجربة الانقلاب الفاشلة التي جرت البارحة الثلاثاء، على شركات الدولة الشرعية في دولة جمهورية السودان.

وشددت الوزارة تضامن المملكة مع دولة جمهورية السودان في جميع ما يدعم أمنه واستقراره ورخاءه حكومةً وشعباً، على حسب ما نقلت وكالة الأخبار المملكة العربية المملكة السعودية (واس).

وقد كان مجلس السيادة في دولة جمهورية السودان أعلن البارحة تفاصيل مهمة عن مسعى الانقلاب الفاشلة، التي قادها اللواء عبدالباقي الحسن عثمان (بكراوي) وبرفقته 22 ضابطاً برتب مختلفة، وبعض من ضباط الصف والجنود.

تحقيقات مستمرة في الأنقلاب الفاشل في دولة السودان

بدوره، شدد وزير الدفاع، ياسين إبراهيم ياسين، أن التحريات والاستجوابات نوهت على أن المبتغى منها كان الاستيلاء على السلطة وتقويض النسق الجاري للفترة الانتقالية.

وتحدث ياسين في إخطار صحافي الثلاثاء إنه تم إعتقال كل المشتركين، الذين وردت أسماؤهم في التحريات، لافتاً إلى أنه يجري مواصلة استجواب تلك المجموعة لتبيان التفصيلات.

يقال أن الجيش السوداني كان أعلن، يوم الثلاثاء، إحباط تجربة انقلابية لفرض السيطرة على السلطة والحكم في البلاد.

وأفادت القوات المسلحة في بيان بثه التلفاز المعترف به رسميا أن القوات المسلحة أحبط تجربة انقلابية، وأن الأوضاع الأمنية مستتبة.

إقرأ أيضاً :