التخطي إلى المحتوى
القيادة الملكية السعودية تنفجع قلبها بوفاة الرئيس الجزائرى السابق بوتفليقة 
وفاة الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة 

أعلن اليوم عن خبر أحزن القيادة السعودية و القحكام العرب و فى كافة مناطق السعودية و كل أنحاء الوطن العربى و اعلان حالة الحداد الرسمية لثلاث أيام متواصلين بسبب وفاة الرئيس الجزائرى السابق 

القيادة فى بلاد الحرمين تنفجع قلبها و ترسل التعزية الى رئيس الجزائر في وفاة الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقةو الاسباب المؤدية للوفاة نسردها بالتقرير التالى .

وفاة الرئيس الجزائرى السابق عبدالعزيز بوتفليقة

من خلال التقرير الحالى و ما ورد من أنباء حزينة حيث بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيزحفظه الله من كل سوء رسالة عزاء ومواساة، الى سعادة الرئيس عبدالمجيد تبون رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية في وفاة الرئيس السالف عبدالعزيز بوتفليقة ـ رحمه الله تعالى ـ.

و فى سياق مستمر حيث قد أفاد فخامة الملك سلمان المفدى:” اليوم و من خلال الانباء التى جائتنا و ما علمنا بف فببالغ الأسى بخبرية وفاة فخامة الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الفائت ـ رحمه الله الكريم الحنان ـ وإننا إذ نبعث لبلا سعادتكم ولشعب الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الصديق ولأسرة الفقيد أصدق المشاعر و المواساة و التعازي، سائلين الله سبحانه وتعالى أن يتّغمده بواسع رحمته ومغفرته، ويسكنهالفردوس الاعلى وأن يحفظكم من كل سوء، إنا لله وإنا إليه راجعون و لا حول و لا قوة إلا بالله “.

و من جانب أخر فقد أرسل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء السعودى وزير الدفاعالمملكة رسالة عزاء واجبة ومواساة، الى سعادة الرئيس عبدالمجيد تبون رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية على خلفية نبأ وفاة الرئيس السابق الجزائرى عبدالعزيز بوتفليقة ـ رحمه الله رحمة واسعة ـ.