التخطي إلى المحتوى
المملكة السعودية تبدي أسفها لما وصلت إليه تطورات العلاقات بين مملكة المغرب وجمهورية الجزائر
المملكة السعودية

فى سياق الأوضاع المتوترة بين البلدين العربين الشقيقين المجاورين لبعضهما البعض دولة الجزائر و المملكة المغربية و اليكم تفاصيل الوضع .

القيادة السعودية تعلن عن خالص الأسف حول الوضاع التى ضربت المة العربية و بالخاص حول الأمور المستجدة التى وصلت عندها و تفاقم الأمور و انفلاتها .

فى سياق هذا الحدث الانشقاقى و اختلاف الرؤى و تضارب المصالح حيث أن وزارة الخارجية السعودية أفصحت عن موقفها تجاه الأزظمة الاخبيرة التى عبرت فيها عن أسف حكومة المملكة السعودية لما وصلت إليه تطورات العلاقات بين الأشقاء في كل من مملكة المغرب و جمهورية الجزائر.

و فى الاستمرارية حيث أبدت الحكومة لدى بلاد الحرمين مملكة السعودية فى أملها في عودة العلاقات بين البلدين بأسرع وقت ممكن و نزع فتيل الفتنة بينهم ، داعية القيادة السعودية الأشقاء في البلدين إلى تغليب الحوار والدبلوماسية لسان العقل .

و قد حثت السعوةدية فى بيانها الخاص الدولتين حول المساهمة الفاعلة فى ايجاد حلول للمسائل الخلافية بما يساعد على فتح صفحة جديدة للعلاقات بين البلدين الشقيقين ، وبما يعود بالنفع على الشعبين الشعب الجزائرى و الشعب المغربى ، ويحقق الأمن والاستقرار للمنطقة، ويعزز العمل العربي المشترك بين الآشقاء .

إقرأ أيضاً :