صورة أرشيفية لأحد حوادث السير فى مصر
صورة أرشيفية لأحد حوادث السير فى مصر

لقي 22 شخصاً مصرعهم وأصيب 6 اخرين بينهم سياح أجانب، اليوم السبت، بعد وقوع اصطدام كبير بين حافلتين سياحيتين وعربية نقل على طريق بور سعيد ولا تزال طواقم الانقاذ تعمل في المكان.

وقال شاهد عيان ان الحادث وقع اثر تصادم عربية نقل كبيرة مع حافلتين نقل ركاب كانت تقل عمال احد مصانع الملابس على طريق مدينة بورسعيد ومدينة دمياط.

وقالت وزارة الصحة المصرية ان حصيلة ضحايا حادث السير الذي وقع في بورسعيد ارتفع إلى 22 قتيلاً واصابة 10 مصرين يتلقون العلاج في احد المستشفيات القريبة.

وفور وقوع الحادث وصلت سيارات الإسعاف هرعت  إلى مكان الاصطدام وباشرت بعلاج المصابين ونقل معظم جثث القتلى إلى مستشفى السلام في مدينة بور سعيد.

وقالت مصادر صحفية مصرية أن غالبية ضحايا حادث السير كانت من الفتيات، وأن من بين المصابين والمتوفين أجانب كانوا في إحدى الحافلتين التى وقع بها الحادث وكانو متجهين الى رحلة إلى منطقة "العين السخنة".

وتتكرر حوادث السير في مصر للعديد من الأسباب، أهمها تسرع السائقين، وكذلك الطقس السيء جدا، وعدم الصيانة الدورية للسيارات، وقال مركز الاحصاء انة بلغ حصيلة قتلى حوادث السير في مصر 3087 شخصاً خلال العام الماضي فقط.