التخطي إلى المحتوى
المرور السعودي يضع 9 شروط من أجل مبايعة المركبات سوءً للمواطنين السعوديين أو الوافدين يعمل في السعودية
المرور السعودي

الإدارة العامة لـــ المرور السعودي حددت نحو تسعة شروط من أجل مبايعة المركبات سوءً للمواطنين السعوديين أو الوافدين يعمل في السعودية .

وفسر المرور السعودي، من خلال حسابه على موقع «Twitter» للتدوينات القصيرة، أن مبايعة السيارات تحتاج أن يكون جميع من التاجر والمشتري تم تسجيلهم في منصة أبشر.

واشترطت إدارة المرور، ألا يقل قيمة المركبة عن خمسة آلاف ريال ولا يزيد على خمسة عشر ألف ريال وأن تكون حالتها سليمة وغير موقوفة، مطلوبة، مفقودة، ومحجوزة، ومن الممكن مبايعة السيارات من نمط «نقل خاص» أو «خصوصي» فيما يتعلق للمواطنين، و«خصوصي» لاغير بالنسبة للمقيمين.

وأكمل المرور السعودي، أن مبايعة السيارات تتطلب تدفق رخصة المركبة، ويجب توافر تحليل دوري للمركبة قائم وفعال، ويجب إدخار تأمين للمركبة، ودفع الضرائب الرسمية عبر نظام المدفوعات الحكومية «دفع»، والبالغ قدرها 150 ريالًا سعوديًّا، ويجب إنعدام وجود مخالفات على جميع من المشتري والمركبة.

إجراءات مبايعة المركبات سوءً للمواطنين السعوديين أو الوافدين يعمل في السعودية

وعند إنهاء أفعال نقل الملكية ومبايعة السيارات يقتضي اهتمام، معاينة المركبة وفحصها من قبل المشتري، وتحديد سعر المبايعة، وقيام المشتري بتزويد البائع برقم الهوية وتاريخ الميلاد، ودخول البائع على منصة أبشر، وقبول أو رفض طلب المبايعة.

ثم قيام المشتري بتغيير سعر المبايعة إلى حساب الخدمة البنكي بواسطة القنوات البنكية، وبعد وصول قيمة المبايعة إلى الحساب البنكي سوف يتم بيان الطرفين لإتمام عملية تسليم المركبة.

ثم دخول البائع إلى منبر أبشر واختيار «إكمال المبايعة ونقل الثروة» وإكمال الممارسات الضرورية، وبعد إكمال العملية بنجاح سوف يتم نقل المركبة إلى ملكية المشتري، وتغيير قيمة البيع إلى حساب البائع، بحسبًا للمرور السعودي.