التخطي إلى المحتوى
وزارة الداخلية السعودية : 10 آلاف ريال.. غرامة من يدخل الحرم والمشاعر دون تصريح
وزارة الداخلية السعودية

صرحت وزارة الداخلية السعودية، اليوم الاحد، أنه سوف يتم تكليف مخالفة مادية على جميع من يحاول البلوغ إلى المسجد الحرام والمكان المحيطة دون إشعار.

و قد فسر مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السعودية أن الغرامة المالية تصل عشرة آلاف ريال، وستفرض على جميع من يخالف الأفعال الاحترازية والإجراءات الوقائية المتخذة لمجابهة فيروس Covid 19.

كما واصل أن هذه الغرامة أتت وفقاً للأحكام والعقوبات المخصصة بالمخالفين، ولضمان الالتزام بتأدية الممارسات والبروتوكولات المعتمدة لتقليص انتشار الفيروس طوال سيزون الحج ذاك العام.

يشار حتّى الأنحاء التي تفتقر إلى بيان، تضم المسجد الحرام والمساحة المركزية المحيطة به والمشاعر المقدسة (منى، مزدلفة، عرفة).

في حين سينطلق العمل بذلك التصرف من تاريخ 25 / 11 / 1442هـ، حتى نهاية النهار الـ 13 من ذي المبرر، وفي حال تكرار المخالفة تزداد بشكل مضاعف الجزاء.

إلى ذاك، أهاب المنشأ بالمواطنين والمقيمين عموم الالتزام بالإرشادات المخصصة بموسم حج ذلك العام، مؤكداً في الزمان نفسه أن رجال الأمن سيباشرون مهماتتهم في كل الطـرق والمسارات المؤدية إلى المسجـد الحرام والعواطف المقدسة لردع وسيطرة على الأعمال الغير شرعية وتنفيذ الإجراءات التأديبية بحق جميع المخالفين.

يقال أن وزارة شعيرة فريضة الحج والعمرة، أعربت الشهر الفائت، قصر توفير وإتاحة الالتحاق للراغبين في تأدية شعائر شعيرة فريضة الحج لسنة 1442هـ على المدنيين والمقيمين في نطاق السعودية لاغير، بإجمالي ستين 1000 حاج، ولذا في وجود ما يتفرج عليه العالم أجمع من استمرار تقدمات مصيبة فيروس Covid 19 وظهور تحورات قريبة العهد.

مثلما أكدت وقتها على وجوب أن تكون الموقف الصحية للراغبين في تأدية شعائر الحج شاغرة من الأمراض المستعصية، وأن تكون في إطار الأشكال العمرية من (18 إلى 65 عاماً) للحاصلين على اللقاح، بحسب الضوابط والآليات المتبعة في المملكة لفئات التحصين.