التخطي إلى المحتوى
السعودية تعلن بدء بتطبيق قرار جديد على العمالة الوافدة المصرية
الملك سلمان بن عبدالعزيز

إدارة الدولة في جمهورية مصر العربية تؤكد ان المملكة السعودية ، قد بدأت اليوم بأداء أمر تنظيمي حديث ، على الأيدي العاملة الوافدة المصرية ، والتفاصيل عن طريق هذا النص .

إذ قد أعلنت إدارة الدولة المصرية اليوم في توثيق متاخر جديد ، أنها تسلمت تقريرا يفيد ببدء وزارة الموارد الآدمية والإنماء الاجتماعية السعودية في تأدية أمر تنظيمي حديث على الأيدي العاملة الوافدة.

ومن هنا ولقد صرح هيثم سعد الدين، الناطق الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوى التي تعمل المصرية، في خطاب صادر، الجمعة، إنه لا مفر من حصول العاملين في 263 مهنة متباينة على الرخص المهنية من مراكز (التحليل المهني) ضِمن المملكة.

وكذلكً خسر أفاد الملحق العمالي أحمد رجائي، رئيس مكتب التمثيل العمالي بالعاصمة السعودية، إن الوزارة حددت 5 مراكز للاختبارات في (الرياض- الدمام- الإحساء- جازان- رابغ) لإعطاء الرخصة لفترة 5 سنين عقب تجاوز الامتحانات.

إذ تشتمل على الاختبارات، المنحى النظري والعملي؛ إذ تصل مدتها باتجاه 75 دقيقة، إذ من المعتزم بداية عطاء تلك التراخيص للعمالة الوافدة، طبقًا للمواعيد المحددة للبدء القهري في الاستحواذ على الرخصة المهنية، ولذا فيما يتعلق للمؤسسات العملاقة ثلاث آلاف عامل فأكثر، اعتبارًا من 1 تموز الآتي.

ومن منحى الشركات العظيمة من 500 عامل إلى 2999 عاملًا، ستنطلق من 2 أيلول 2021، والشركات المتوسطة من خمسين عاملًا إلى 499 عاملاً، والشركات الضئيلة من 6 عمال إلى 49 عاملاً من 2 تشرين الثاني 2021 ، والشركات المحصورة من عامل شخص إلى خمسة عمال من 3 كانون الثاني 2022.