هيئة الطيران المدنى السعودى
هيئة الطيران المدنى السعودى

الهيئة العامة للطيران المدنى السعودى تدشن عدة مبادرات فى غاية الأهمية لأكثر من 35 مليون نسمة و نفرد كافة التفاصيل فى سياق النص التالى .

مبادرات و برامج جديدة  من هيئة الطيران المدني السعودى التى تهدف  للإسهام في الحفاظ على البيئة بالمملكة .

لقد أظهرت المنفعة العامة للطيران المدنى بالمملكة السعودية  أهم مبادراتها المرتبطة بالظروف البيئية، وهذا توافق زمنيًا مع اليوم الدولي للبيئة، الذي يوافق 5 يونيو - حزيران من كل عام، استشعاراً منها بأهمية هذاالحدث الدولي والإسهام في المحافظة على الجو المحيط ومواردها الطبيعية بشكال عام وعلى مناخ مهابط الطائرات بخاصة عن طريق تدابير للاستدامة البيئية والحد من الانبعاثات الكربونية.

وتبنت المصلحة متعددة النشاطات  وبرامج تصون إجراءات تشغيلية صديقة للبيئة، بما يتماشى مع التزام المملكة باتجاه قلل الانبعاثات الكربونية، المسألة الذي يعكس براعة إعداد المنفعة في تطبيق مجموعة من الأعمال التجارية والمبادرات التي تستهدف تنفيذ أعلى مقاييس الاستدامة في محيط قانوني وتنظيمي يعين في المحافظة على الجو المحيط ومواردها الطبيعية بالترتيب مع الجهات المخصصة في المملكة والمنظمات العالمية في الكوكب مثل ممنهجة الطيران المواطن العالمي (ICAO) ومجلس مهابط الطائرات العالمي (ACI).
 
وفي الفترة الحالية، تعمل المصلحة على تحديث المخططات  الوطنية المقصودة (State Action plan) ؛لإنقاص انبعاث الغازات الدفيئة متضمنة ثنائي أكسيد الكربون الصادرة من مبادرات الطيران المدنى السعودى  على يد ترقية مجريات السفرات الجوية، وتنقيح ممارسات التشغيل في مهابط الطائرات والحركة الأرضية، بقرب برامج تنقيح كفاءات الطائرات والمحركات مع المؤسسات المشغلة وحصر ومعرفة المناشئ وأحجام الانبعاثات وتبني أرقى الإجراءات الدولية لإنقاص هذه الانبعاثات. مثلما أن تلك المخطط تعكس مجال التزام المملكة واهتمامها بتأمين الظروف البيئية وأخطار تحويل الظروف البيئية، بالعمل المتواصل على تجديد التدابير لتدعيم مبدأ الشفافية والالتزام.

وفى سياق منظور لهذا الأمر فقد عملت المصلحة على استحداث وأفشى الفهرس التنفيذية GACAR PART 157 لخطة بدل إتلاف وخفض الكربون في ميدان الطيران العالمي (CORSIA) عن طريق موقع المصلحة الإلكتروني من أجل تقليل انبعاثات الكربون الصادرة من المسيرات العالمية بواسطة مراقبة واستقصاء حجم الانبعاثات الصادرة من الناقلين الجويين الوطنيين للرحلات العالمية والخاضعين للخطة، حيث تُجمع التقارير من الناقلين الجويين حتى الآن رصد وتسجيل رحلاتهم العالمية والتحقق منها من خلال ملتزم مرخص بحسب إطار زمني معين أثناء العام وبالتالي الاستكمال على حسب آلية محددة وعمل التحليلات الأساسية لإعزاز التقارير إلى المنظمة العالمية للطيران المواطن (ICAO) على حسب النظام الزمني على نحو سنوي.
 
و على صعيد أخرفمن ناحية حرص الإدارة على المحافظة على المناخ، شرعت إدارة الجو المحيط بالهيئة بالعمل في حزمة من النشاطات والبرامج والأنظمة والتوصيات للمحافظة على الظروف البيئية من مبادرات الطيران المدنى بالمملكة  أهمها: إمضاء مذكرة تفاهم مع المركز القومي للرقابة على الالتزام البيئي لغرض التعاون المشترك، والالتزام بتنفيذ الفهارس المحلية في مهابط الطائرات وعمل حملات توعوية لإعلاء معدّل الإدراك بوجوب حماية وحفظ المناخ.

و بالنظرمن الأنشطة التي شرعت المنفعة في الشغل بها لحماية وحفظ الجو المحيط : حملة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود خادم الحرمين  للطاقة المتجددة، إذ بدأ الجهد في الأبحاث الأساسية وتنفيذ الموافقات من الجهات المقصودة لتغيير مهبط طائرات عرعر ومطار القريات إلى مهابط طائرات معتمدة إجماليًا على الطاقة المتجددة. فضلا على ذلك مهبط طائرات صاحب السمو الأمير محمد بن عبدالعزيز العالمي بالبلدة المنورة باعتماد جزئي على الطاقة المتجددة .

في المقابل شرعت المصلحة على تحديث تدابير و خطط  شاملة للاستدامة البيئية للمطارات تشتمل على مقاييس خاصة بإدارة المخلفات ذات البأس والمواد الخطرة وخططًا لترشيد استهلاك الطاقة وخفض صورة ختم الإصبع الكربونية، ومعايير هيئة المياه وإجادة وأصالة الرياح الإقليمي، فضلا على ذلك مقاييس لتقليص الضجيج الصادرة من نشاطات الطيران المواطن، ولذا بهدف وحط مهابط طائرات المملكة في رتبة متطورة في ميدان تأمين الجو المحيط.

وفي ذات التوجه حظيت تميز الرياح الأهلي بمطارات المملكة على انتباه عظيم من قبل المنفعة، إذ تم المجهود على تثبيت 13 محطة لقياس براعة الرياح في مهبط طائرات الملك خالد العالمي بالعاصمة السعودية، وسوف يتم ربطها مع المركز القومي للرقابة على الالتزام البيئي لادخار معلومات في الحال على طوال الوقت لمستويات ملوثات الرياح في مهبط الطائرات والعمل على التقليل من مخاطرها.